في تقرير لوكالة الأنباء النيجيرية:

«إكسبو دبي» منصة لا تقدر بثمن لربط إفريقيا بالعالم

Ⅶ «إكسبو دبي» يهدف إلى تحفيز الناس على مواصلة الابتكار والإبداع للخمسين عاماً القادمة | أرشيفية

أبرز تقرير نشرته وكالة الأنباء النيجيرية أخيراً الدور الريادي الذي يتوقع أن يلعبه معرض إكسبو دبي العالمي 2020 في الساحة الإفريقية، بوصفه منصة لا تقدر بثمن لجميع دول القارة، لتعزيز علاقتها ليس مع الإمارات فقط، وإنما مع دول العالم قاطبة، فيما تخطط الدول المشاركة لإظهار إمكاناتها في هذا الحدث العالمي الأكبر من نوعه.

وقال التقرير إن المعرض، وهو أول معرض من نوعه يستضيفه الشرق الأوسط، سيقام في منطقة دبي الجنوب على مساحة 4.38 كيلومترات مربعة، على مقربة من مطار آل مكتوم الدولي، يتسم بسهولة الوصول إليه من مطاري دبي ومطار أبوظبي الدوليين، ومحطات النقل البحري في كل من دبي وأبوظبي.

ومن مميزات المعرض تزامنه مع العيد الخمسين لدولة الإمارات في عام 2021، مما يمثل علامة فارقة مهمة في تاريخ هذه الدولة الفتية، التي أثارت خلال الخمسين عامًا الماضية، إعجاب العالم بنموها السريع وإنجازاتها المدهشة. مشيراً إلى أن المعرض يهدف إلى تحفيز الناس على مواصلة هذه الروح الابتكارية والإبداعية للأمام للخمسين عامًا القادمة، إذ تتلاقى الدول لمواجهة بعض من أكبر التحديات التي تواجه الجميع.

وأكد التقرير أن زوار المعرض سيتقاطرون من جميع أنحاء العالم، يتوقع أن يكون 70% منهم من الزوار الدوليين، وهي أعلى نسبة في تاريخ المعرض العالمي. فيما سينضم قرابة 30 ألف متطوع مقيم في الدولة من جنسيات وخلفيات مختلفة لتوفير كل أسباب الراحة والطمأنينة لهؤلاء لضمان أن تعاد فرحة العمر مراراً وتكراراً.

فرصة الأعمال الإفريقية

تتمتع الشركات الأفريقية من خلال المشاركة بفرصة للانضمام إلى مجتمع من شبكة المشترين والموردين لإكسبو. وكانت التجارة غير النفطية لأفريقيا مع دبي شهدت نمواً مطرداً خلال العقد الماضي، مشكلة 10.5% من إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية للإمارة في عام 2018.

ويقول منظمو أكبر معرض في العالم، إن غالبية الدول في إفريقيا أعلنت مشاركتها علنًا، مضيفين أن كل دولة مشاركة، بصرف النظر عن الحجم أو عدد السكان أو الثروة أو التأثير المتوقع، سيكون لها جناح خاص بها في المعرض.

قام محمد دانسانتا ريمي، سفير نيجيريا لدى الإمارات بتسليم خطاب إلى سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لمعرض إكسبو 2020 بدبي، يؤكد مشاركة نيجيريا في المعرض.

وقال: «نريد أن نظهر للعالم كيف نعمل على تحسين حياة شبابنا وشعوبنا، مع الانفتاح على اقتصادنا وتشجيع الاستثمار الأجنبي - وسيكون المعرض هو المنصة المثالية لنا للقيام بذلك».

وقد تم تحديد الاتحاد الأفريقي كهيئة ستلعب دورًا حاسمًا في تعزيز النمو والتنمية في إفريقيا في المعرض القادم، حيث يجسد الاتحاد الأفريقي بالفعل موضوع معرض إكسبو 2020: «تواصل العقول، وخلق المستقبل»، وسيعرض على العالم قوة التعاون في بناء أفريقيا أكثر ازدهاراً وتكاملاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات