يبقى بعد انتهاء «إكسبو» ويستهدف تسريع حلول التحديات العالمية

«ميرك» تؤسس مركزاً للاستدامة في «دستركت دبي»

مركز ميرك يسهم في دعم المشاريع الناشئة في دبي | أرشيفية

أعلنت «ميرك كي جي إيه إيه»، شركة العلوم والتكنولوجيا الألمانية المتخصصة في مجال العلوم المتقدمة والتكنولوجيا، تأسيس «مركز ميرك للاستدامة»، التابع لها في منطقة «دستركت 2020» في دبي، والذي سيتم إطلاقه خلال معرض «إكسبو 2020 دبي»، وسيبقى المركز بشكل دائم بعد انتهاء المعرض. ويضم المركز برامج متنوعة، تهدف إلى إيجاد حلول بحثية قائمة على تطبيق التقنيات والعلوم المتقدمة لتحديات الاستدامة.

ويهدف «مركز ميرك للاستدامة»، إلى تسريع مسار الحلول المستدامة للتحديات الحضرية العالمية، وبناء القدرات، وتطوير المهارات، عبر إطلاق مجموعة من البرامج التعليمية والبحثية، التي تشجع على التعاون والعمل المشترك في البحث والتطوير، لدعم جيل جديد من المبتكرين، وتحفيز مسيرة التحول نحو عالم أكثر استدامة.

وسيضم المركز أيضاً حاضنةً للمشاريع الناشئة، تركز على دعم نمو الشركات الجديدة في مجال الاستدامة، كما سيقوم المركز بتسهيل الاطلاع على الخبرات الواسعة، واستخدام البنية التحتية لمجموعة «ميرك».

تعاون

وقالت معالي ريم إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لمكتب «إكسبو 2020 دبي»: سعداء بتعاوننا مع واحدة من أبرز شركات العلوم والتكنولوجيا العالمية، الذي يبرهن على أرض الواقع، إمكانات إكسبو 2020، وإرثه القائم على التكنولوجيا والابتكار، والعديد من الفرص، كما نتطلع إلى إحداث تأثير ملموس في حياة الناس حول العالم.

من جانبه، قال الدكتور ستيفان أوشمان رئيس المجلس التنفيذي، المدير التنفيذي لشركة «ميرك»: إن تأسيس أول مركز استدامة تابع لميرك في دستركت 2020 بدبي، يؤكد التزامنا بتوسيع نطاق علاقاتنا مع شركات الابتكار والباحثين ورواد الأعمال. ونحن في ميرك، نكرس كل طاقاتنا لتحقيق مستقبل أفضل، وسيعمل المركز على نشر المعرفة بين الأفراد الذين يمتلكون مستويات متقاربة من المعرفة والمهارات، وبناء القدرات في الإمارات، وبالأخص قدرات الشباب والمرأة.

استراتيجية

وستتبنى «ميرك» استراتيجية عملية شاملة لعدة قطاعات، تتعاون فيها مع أصحاب المصلحة محلياً وعالمياً، بما في ذلك المؤسسات الأكاديمية والبحثية، والشركات متعددة القطاعات، والهيئات الحكومية وغير الحكومية، والمؤسسات المجتمعية، ووسائل الإعلام. كما ستوفر منظومة «دستركت 2020»، التي تضم العديد من القطاعات، بيئةً مثلى لشركة «ميرك» لتطوير تقنيات جديدة، والتعاون مع مؤسسات أخرى لدفع عجلة الابتكار والاستدامة في مجالي العلوم والتكنولوجيا.

مساهمات

بدورها، قالت مرجان فريدوني، الرئيس التنفيذي للأجنحة والمعارض في إكسبو 2020 دبي: يشرّفنا التعاون مع «ميرك»، كأحد شركاء «دستركت 2020» العالميين، ونحن على ثقة بما سيقدمونه من مساهمات قيّمة في منظومة «دستركت 2020»، من خلال التوصل إلى حلول مستدامة قائمة على الابتكار.

ونعتقد بأن منطقة «دستركت 2020»، هي المكان الأمثل لاحتضان مركز «ميرك للاستدامة»، بفضل موقعها الرائد جغرافياً وثقافياً، فضلاً عن البيئة المميزة للمنطقة التي تشجع على التعاون، وتوفر العديد من الفرص لإقامة شراكات متنوعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات