الدولة الآسيوية تسعى لبناء علاقات قوية في مجالات الاستثمار

Ⅶ المعرض الأضخم في التاريخ سيجذب ملايين الزوار من المنطقة والعالم | البيان

أعلن فيكتور هاروتا سفير جمهورية مولدوفا لدى دولة الإمارات، مشاركة بلاده بجناح إبداعي في معرض دبي إكسبو 2020، بهدف تعزيز مكانتها بوصفها دولة رائدة في مجالات الإنتاج والتصنيع والإبداع.

وقال السفير فيكتور هاروتا في تصريح لموقع «هوتل إندريست» الإخباري في أبوظبي: «لا تزال مولدوفا دولة مجهولة نسبياً لدى الشعب الإماراتي والعالم، ولهذا تشكل المشاركة في إكسبو 2020 فرصة ضخمة بالنسبة إلينا لاستعراض إمكانات مولدوفا، ليس بوصفها وجهة مثالية للاستثمار فحسب، بل بوصفها شعباً وتراثاً وفنوناً وثقافة وتاريخاً. إنها فرصة رائعة لاستعراض ذلك كله».

وأضاف قائلاً: «سيتضمن جناح مولدوفا في إكسبو دبي 2020 أحدث التقنيات المحاكية للواقع التي تتيح للزوار الاطلاع على شوارع مولدوفا من مختلف الجهات بزاوية 360 درجة. وتتميز هذه التقنية الحديثة بالمزج ما بين العوالم الفيزيائية والرقمية بطريقة تضفي مزيداً من الواقعية والأصالة على هذه التجربة الحسية المميزة».

وتابع هاروتا حديثه قائلًا: «إننا متفائلون جداً حيال مشاركتنا في إكسبو 2020، ونتوقع أن يعود حضورنا القوي في المعرض بنتائج إيجابية جمّة، لا سيما كون منطقة الخليج تتمتع بمكانة مهمة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والتكنولوجية، كما تعد دولة الإمارات، ودول الخليج العربي شركاء اقتصاديين أساسيين ضمن سعي مولدوفا نحو بناء علاقات طويلة الأمد في مجالات الاستثمار والتجارة والتطور التكنولوجي».

فرصة تاريخية

وذكر أن المشاركة في إكسبو دبي 2020 فرصة تاريخية لنا نظراً لأن هذه الدورة المقبلة من المعرض هي الأضخم في التاريخ وسوف تجذب ملايين الزوار من المنطقة والعالم، كما أن خطة دبي والإمارات للترويج للمعرض هي الأفضل على الإطلاق. وأضاف: «لن يقتصر جناح مولدوفا على البضائع والسلع التجارية، بل سيستعرض كل خدمات الدولة وإمكاناتها، كالمعالم السياحية الجذابة والمرافق السياحية الصديقة للبيئة، كما سيكون هنالك منصة تعرض أحدث الأبحاث والجهود التنموية في مولدوفا.

وأوضح السفير المولدوفي بقوله: «لقد عقدت مولدوفا ثلاث اتفاقيات بالغة الأهمية مع الاتحاد الأوروبي، ورابطة الدول المستقلة، وتركيا. وبموجب هذه الاتفاقيات تعفي هذه الدول الصادرات المصنعة محلياً لدى مولدوفا من الضرائب الجمركية، ما يضمن وصول منتجات الشركات الموجودة في مولدوفا إلى أكثر من 800 مليون شخص بلا ضرائب. وهدفنا هو إيصال هذا الرقم إلى مليار، ونعمل حالياً على عقد مزيد من الاتفاقيات مع المزيد من الدول لضمان تحقيق ذلك».

السياحة

وأكد أن معرض دبي إكسبو 2020 سيسهم في تحقيق رؤية مولدوفا الاقتصادية، من خلال دعم السياحة، وتحفيز التنمية التجارية الخلاقة، وتعزيز سمعة الدولة كونها وجهة مناسبة للاستثمار عالمياً.

ذكر فيكتور هاروتا سفير جمهورية مولدوفا لدى دولة الإمارات، أن 12 شركة إماراتية سجلت في مولدوفا خلال عام 2018 وحده، جالبة معها استثمارات بقيمة 4 مليارات درهم، وعلّق حول ذلك بقوله: «يسرنا توفير أسواق جديدة وفرص جديدة للشركات في دولة الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات