العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تسليم وثيقة التسجيل إلى المكتب الدولي للمعارض خلال أشهر

    ريم الهاشمي: تفعيل إكسبو 2020 مباشـــــــــرة بعد ميلانو 2015

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    كشفت معالي ريم الهاشمي وزيرة دولة، والعضو المنتدب للجنة التحضيرية العليا لمعرض إكسبو دبي 2020، والمدير العام لمكتب إكسبو دبي 2020، أن تنفيذ معرض إكسبو 2020 دبي سيبدأ بشكل ملموس وفعال مباشرة، بعد إكسبو ميلانو 2015 قائلة: نحن حالياً نقوم بتأسيس أطر مهمة لكي نعمل مع مؤسسات محلية واتحادية ودولية بشأن استضافة حدث إكسبو الكبير، الذي يمثل أعرق وأضخم حدث عالمي.

    مشيرة إلى أن تركيز اللجنة العليا لاستضافة إكسبو 2020 بقيادة سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020، رئيس هيئة الطيران المدني بدبي، والرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، ونائبه معالي محمد إبراهيم الشيباني، نائب رئيس اللجنة، مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، ينصب حالياً على تسليم وثيقة التسجيل الخاصة بالإمارات إلى المكتب الدولي للمعارض في باريس، خلال الأشهر القليلة المقبلة.

    حيث تعد تلك الوثيقة أحد المتطلبات الإلزامية، حيث هذه الوثيقة ملزمة قانونياً وتشتمل المزيد من المحتوى المفصل عن عمق المواضيع الرئيسة الواردة في طلب الاستضافة كالمفاهيم، وبرامج الاتصال، والخطة الرئيسة المفصلة، وبهذا التسجيل سيفتتح فصلاً جديداً ومثيراً في رحلتنا نحو عام 2020.

    شعار جديد

    وكشفت معالي ريم الهاشمي خلال مؤتمر صحافي عقد أمس، في مركز دبي التجاري العالمي بحضور مكثف لوسائل الإعلام العربية والأجنبية عن أنه سيتم إطلاق مسابقة فريدة من نوعها للمصممين والفنانين الناشئين في الدولة، بهدف تصميم الشعار الجديد لمعرض «إكسبو 2020 دبي». وستجرى فعاليات المسابقة التصميمية، التي ستكون متاحة للمقيمين والمواطنين في الإمارات، اعتباراً من أواخر مارس وحتى إبريل، وسيتم الكشف عن الشعار الفائز في 20 أكتوبر 2015، الذي يصادف بدء العد التنازلي لانطلاق معرض «إكسبو 2020 دبي» بعد خمسة أعوام.

    وأضافت معالي ريم الهاشمي قائلة: «أردنا تزويد الناس في جميع أنحاء الدولة بفرصة لوضع بصمتهم على معرض إكسبو 2020 دبي، وجعلهم قادرين على التعبير عن كل شيء ترمز له الإمارات ومعرض إكسبو 2020 دبي، والمساعدة على إبراز شعارنا أمام العالم».

    وقالت معاليها عندما قمنا بإعداد شعار إكسبو خلال رحلة التصويت لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020، «لم نشارك أحداً في هذه الرحلة ومن المتعارف عليه أنه في مثل هذه الأحداث الضخمة أن يتغير الشعار من مرحلة التصويت لمرحلة التنفيذ، وبالتالي أردنا أن يشاركنا هذا الشعب الطيب «شعب الإمارات» في وضع بصمة للمعرض العالمي، ولترك بصمة تاريخية لكي نشاركهم مفاهيمهم وأفكارهم بهذا الصدد، ونحن نتطلع لمشاركتهم في هذه المرحلة، وأنا على يقين بأن ما سنراه من قبل هذا المجتمع الخير سيكون أفضل بكثير من شعارنا الحالي.

    حملة «للجميع»

    أطلقت معالي ريم الهاشمي، خلال المؤتمر الصحافي، حملة غنية بالتجارب، تهدف إلى ربط المجتمع في كل أنحاء الدولة بالحدث المميز، ستقام تحت شعار «للجميع» وسوف تتيح حملة «للجميع»، التي تنطلق فعالياتها في الأسبوع الأول من مارس، المجال لجميع أطياف المجتمع لمعرفة المزيد عن معرض «إكسبو 2020 دبي» والتاريخ الحافل لمعارض إكسبو الدولية، من خلال سلسلة من المبادرات التفاعلية، فضلاً عن توفير منصة أولية تتيح للناس التعاون معاً لتحديد كيف سيكون معرض «إكسبو 2020 دبي» مفيداً لهم، وذلك من خلال الحوار والنقاش.

    وقالت معاليها اليوم نحن نبدأ رحلتنا في تعزيز الوعي عبر إطلاق حملة «للجميع»، وهي حملة متعددة المستويات تهدف إلى زيادة الوعي حول معرض إكسبو 2020 دبي، وتعطي الجمهور في كل أنحاء الدولة فرصةً لتشكيل ما سيكون عليه المعرض.

    وقد صممت هذه الحملة للسماح للمواطنين والمقيمين في الإمارات بالمشاركة، ومعرفة المزيد حول معرض إكسبو 2020 دبي، والتاريخ الغني لمعارض إكسبو العالمية، إضافة إلى توفير منصة لتشكيل ما سيكون عليه المعرض عبر الحوارات والنقاش.

    وستبدأ الحملة مع عرض تفاعلي فني فريد من نوعه، بمشاركة فنانين من كل أنحاء العالم سيقومون بتخيل المفاهيم الفرعية لمعرض إكسبو 2020 دبي وهي «الفرص والتنقل والاستدامة».

    21 منحوتة برجية

    وقالت معاليها، إنه واعتباراً من اليوم الأول من مارس الحالي، ستقوم الحملة بتقديم معرض فني يتألف من 21 منحوتة برجية، مصممة من قبل أكبر المواهب العالمية والإقليمية والمحلية، التي سيتم عرضها في العديد من المواقع البارزة في الإمارات لتجتمع لاحقاً هذه المنحوتات في دبي لتشكيل المفاهيم الفرعية الثلاثة.

    وأضافت معاليها أنه تم تصوير هذه المنحوتات لتعبر عن جوهر معرض إكسبو 2020 دبي، من خلال وسيلة قوية هي الفن، حيث يتراوح ارتفاع المنحوتات بين الثلاثة والستة أمتار، وستتضمن كل واحدة منها شاشة تفاعلية تسمح للزوار باكتشاف المزيد حول المنحوتة، والفنان الذي قام بتصميمها، والمفاهيم الفرعية لمعرض إكسبو 2020 دبي، وتأثير معارض إكسبو العالمية.

    وأضافت قائلة: آمل أن يسهم تجسيد مفهومنا الرئيس ومفاهيمنا الفرعية من خلال عيون الفنانين العالميين في إثارة الحوار حول التحديات، التي تؤثر في حياتنا اليومية وتربط المجتمع.

    كما آمل أن تسهم الحملة في تشجيع الناس على مشاركة استفساراتهم وأفكارهم ورؤاهم حول هذه المبادرة مع فريق «إكسبو»، وفي ما بينهم من خلال قنوات التواصل الاجتماعي تحت الوسم( #إكسبو2020).

    وبعد ذلك، ستحتفل حملة «للجميع» بتاريخ مهم آخر هو 10 إبريل، الذي يصادف بقاء ألفين وعشرين يوماً على افتتاح «معرض إكسبو 2020 دبي».

    وسيتم في هذه الفترة إطلاق عرضين ترويجيين متنقلين سيزوران إمارات الدولة السبع، خلال الأسابيع المقبلة.

    وسوف تأخذ العروض الترويجية الزوار في رحلة لاكتشاف تاريخ معارض إكسبو الدولية، لتعود بهم إلى النسخة الأولى من المعرض التي جرت فعالياتها في عام 1851 وقصة معرض «إكسبو 2020 دبي» وعلاقتها بالدولة، التي ستحتفل بالذكرى الخمسين على تأسيسها.

    وستتيح العروض للزوار التفاعل بشكل فريد مع معرض «إكسبو 2020 دبي» ومعرفة الفائدة التي سيعود بها عليهم.

    وقالت معاليها: إن الحملة تشكل مجرد البداية لما يمكن للناس توقعه، وسنقدم أكثر من ذلك بكثير في المستقبل، إن شاء الله، حيث سيشهد العام المقبل تنفيذ العديد من البرامج الأخرى، التي ستركز على الجمهور.

    وأضافت أنه على امتداد الأشهر الـ15 الماضية، انصبت جهودهم على التواصل مع الجامعات في جميع أنحاء الإمارات، وشركائنا والجهات المعنية، ومجتمع الأعمال، وبالطبع مع العديد من قادة الفكر والأكاديميين المحليين والعالميين في جميع أنحاء العالم.

    إضافة إلى ذلك فنحن مستعدون لإظهار معرض إكسبو 2020 دبي، من خلال الجناح الوطني لـ«الإمارات في معرض إكسبو ميلانو 2015».

    مشاركة الإعلام

    وتوجهت معالي ريم الهاشمي بالشكر لوسائل الإعلام في الدولة على دعمها الكبير ومساهمتها في فوز الإمارات باستضافة معرض إكسبو 2020، قائلة: إن وسائل الإعلام في الدولة تبذل جهوداً متواصلة أجل الترويج للإكسبو. ومع ذلك فإن تنفيذ معرض إكسبو الذي نحلم به، الذي يقدم إرثاً تحولياً لا ينسى هو عمل لا يمكن لنا القيام به وحدنا.

    وأكدت معاليها أهمية تعاون وسائل الإعلام للتعريف بماهية معارض إكسبو العالمية، وأثرها في المجتمع، وأفراده، والشركات العاملة به، والمستقبل التي تقدمه مهم جداً، وهو موضع تقديرنا الدائم، مضيفة بالقول: لا يمكن لأحداث بهذا الحجم أن تنجح لولا مشاركة وسائل الإعلام والأخوة الإعلاميين شركاء رئيسين في التواصل والتعريف بسبب استضافتنا للإكسبو، وخاطبت معاليها وسائل الإعلام بالقول: «إن مشاركتكم الفاعلة، هي التي ستحدد ما هو معرض إكسبو 2020 دبي، وما سيصبح عليه، ونحن هنا اليوم لنقوم بأول خطوة نحو مشاركة أصحاب العلاقة.

    حيث سنجتمع مع مجتمعات الأعمال والأوساط الأكاديمية والجمهور الكريم لتعزيز الوعي حول معارض إكسبو العالمية، ومعرض إكسبو 2020 دبي بشكل خاص».

    وقالت معاليها، إنه من الضروري أن يعرف المجتمع الإماراتي لماذا سعينا إلى الفوز، ولماذا نحشد الآن كل الجهود والطاقات لضمان تنفيذ إكسبو يغير المنطقة والعالم.

    ومن خلال مفهومنا الرئيس «تواصل العقول وصنع المستقبل» نحن نسعى إلى تطوير شراكات ملهمة لمساعدتنا في تشكيل مستقبل أفضل.

    وكذلك بالنسبة إلى مفاهيمنا الفرعية، الفرص والتنقل والاستدامة، التي نسعى من خلالها لاستكشاف الفرص، والتواصل مع العالم، ومواجهة التحديات، التي نشهدها اليوم. وأما السبب الرئيس في نجاحنا طوال الرحلة نحو عام 2020 وما بعده، فيكمن فيكم، أنتم شعب الإمارات.

    وتخلل المؤتمر الصحافي عقد حوار قصير مع معاليها أمام وسائل الإعلام العربية والأجنبية، حيث قالت معالي ريم الهاشمي، إنه وبعد مرور 15 شهراً تمر الأيام سريعة وخلالها حققنا العديد من الإنجازات كان أبرزها، الذي مثل خطوة إيجابية للغاية هو توجيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتشكيل اللجنة العليا لاستضافة إكسبو 2020.

    وبسؤالها عن أهمية إكسبو 2020 دبي للمنطقة، وكيف يمكن لجميع الناس التفاعل مع حدث إكسبو2020 قالت: «مبادرة ( للجميع) التي نطلقها تعكس رغبتنا في إحداث تفاعل وتعزيز المشاركة واسم الحملة (للجميع) يعكس توجهنا هذا نحن نريد أن يشعر الجميع بأنهم جزء من إكسبو 2020 دبي، وأنهم ضمن فريق العمل، كما أننا نرى منطقتنا ونرى فيها جيلاً جديداً من الشباب وبالتالي إكسبو2020 هو إكسبو لهذا الجيل الجديد، وتابعت قائلة نأمل أن نفتح الأسواق والفرص لسكان المنطقة، ومن ضمنها القارة الأفريقية والهند وباكستان وأفغانستان وآسيا الوسطى وغيرها من الدول، التي لم تحظَ بفرصة استضافة معرض إكسبو العالمي.

    5 حقائق عن إكسبو العالمي

    - تقام معارض إكسبو مرة كل 5 سنوات، وقد أقيم في شنغهاي في عام 2010 وسيقام في دبي في عام 2020.

    - تتضمن الاختراعات التي تم الكشف عنها في معارض إكسبو السابقة موز الآيس كريم ودولاب الملاهي وجهاز الأجهزة السينية والهاتف المحمول والتلفزيون.. إلخ.

    - للإمارات تاريخ طويل يعود إلى أربعة عقود مع معارض إكسبو الدولية منذ مشاركة أبوظبي في معرض إكسبو 1970 في أوساكا اليابانية.

    - تم اختيار مدينة دبي لاستضافة إكسبو في نوفمبر 2013 بعد تصويت المكتب الدولي للمعارض في باريس وهي المنظمة المسؤولة عن المعارض.

    - يتوقع أن يحتضن إكسبو 2020 دبي 250 مشاركاً من الدول والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات الأكاديمية والمنظمات والشركات المتعددة الأطراف.

    - من المتوقع أن يمتاز إكسبو 2020 دبي بأكبر طابع دولي في تاريخ معارض إكسبو الدولية.

    ويعرض من خلال المعرض الفني حملة فنية تشكل جزءاً من البرامج المخصصة لربط الناس بالحدث، والتي ستنطلق على مدار عام 2015 وصولاً إلى انطلاق فعاليات معرض إكسبو العالمي في شهر أكتوبر من عام 2020. ويهدف المعرض الفني إلى خلق مستويات أكبر من الوعي والارتباط بمعارض إكسبو العالمية.

    الشراكة والتعاون

    قالت معالي ريم الهاشمي: عندما اخترنا المفاهيم الفرعية لإكسبو 2020 دبي، والمتمثلة في التنقل والاستدامة والفرص، رأينا أن هناك عاملاً قوياً يجمع بين تلك المفاهيم الثلاثة وهو أهمية الشراكة والتعاون فمن دون خلق فرص جديدة ومن دون تأسيس أفضل السبل وأسرعها للتنقل، ومن دون خلق بيئة مستدامة فلن يكون بالإمكان تحقيق الرفاهية والازدهار للأفراد أو المجتمعات.

    هذه المفاهيم الثلاثة مرتبطة ببعضها، والمحور الأساسي لها يكمن في أهمية الشراكة والتعاون، وأنا أرى في التصاميم والمنحوتات أن لكل فنان قدرة على التعبير عن هذه المفاهيم بطريقة مختلفة، ونأمل أن تتمتع بها التعابير المختلفة.

    نحن نسعى لتعزيز تلك المفاهيم، وهو أمر مهم بالنسبة لنا لكي نتعلم نحن أيضاً، كوننا فريقاً لإكسبو 2020 دبي، كيف يرانا الناس، وللوقوف على آمالهم وطموحاتهم لهذا المعرض المهم.

    معرض فني خاص يربط الشرق بالغرب

    تشكل القدرة على التواصل وعقد الشراكات جوهر نشوء دبي كمركز معاصر يربط بين الشرق والغرب. وقبل تطورها إلى شكلها الحالي، كانت دبي موقعاً تجارياً يسهّل التقاء الناس وحركة البضائع، وكانت تُعرف على نطاقٍ واسع بـ«الوصل». وتأتي الفرص من عمليات التواصل، وغالباً ما حفّز الأشخاص الذين يقومون بالتواصل ولادة المجتمعات والحضارات. وتجد دبي جذورها في هذا الالتقاء للناس والعقول. وقد اتخذ معرض إكسبو العالمي في دبي «تواصل العقول وصنع المستقبل» شعاراً له، وهو يعكس روح الشراكة والتعاون التي كانت وراء نجاح دبي في إيجاد طرق جديدة للنمو والابتكار.

    احتفالات

    يشكل العام 2020 موعد معرض إكسبو دبي والذي يستمر حتى أبريل 2021 بالتزامن مع احتفالات الإمارات بالعيد الوطني الخمسين التي ستبدأ مع انطلاق الإكسبو وتختتم عبر إطلاق رؤية متقدمة ومستدامة للمستقبل.

    ويشهد العام 2015 الكشف عن المنحوتات التي سيتم عرضها طوال مارس الجاري، في 18 موقعاً بإمارات الدولة السبع.

    والمنحوتات الإحدى والعشرون التي تم إطلاقها للعرض خلال الحملة الفنية صممها فنانون من مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك مجموعة من أبرز المواهب المحلية والإقليمية.

    والعناصر الرئيسية الثلاثة التي تشكل المفاهيم المتعلقة بالمعرض هي الفرص، والتنقل والاستدامة.

    وهناك مواضيع سبعة لكل مفهوم فرعي تم تصميمها للمساعدة على إحياء جوهر المعرض من خلال الرابط الفني القوي بينها.

    وزن المنحوتة

    ويبلغ وزن المنحوتة التي تأخذ شكل البتلة 725 كيلوغراماً و1070 كيلوغراماً وزن المنحوتة المركزية.

    واستغرق بناء وتثبيت المنحوتات 1260 ساعة .

    وقضى الفنانون 2-5 أسابيع لتصميم أعمالهم الفنية وهم ينتمون إلى قارات الهالم الخمس وبينهم فنانان إماراتيان، وآخران من المنطقة.

    وتوجد 7 مكونات رئيسية لفلسفة الفرص تشمل التنوع والتعليم والتعاون ورعاية رأس المال البشري والثقافة ومستقبل العمل إضافة إلى توفير بيانات ومعارف أكبر.

    كما توجد 6 عناصر رئيسية تندرج تحت مكون التنقل والذي يتمحـــور حول كيفية توفير مواصلات واتصـــالات أكثر ذكاءً وإنتاجية. وتتمثل تلك العناصــر في حركة الناس والبضائـــع والتدفـــق المالي.

    وثمة 3 قيم رئيسية تشكل محور الاستدامة وهي كيفية السعي وراء الآمال وتحقيق التطور دون المساومة على احتياجات أجيال المستقبل والاستفادة من التنوع المادي والطبيعي.

    تعاون وتبادل أفكار

    اجتذبت معارض إكسبو الدولية في السنوات الـ100 الأخيرة أكثر من مليار زائر، حيث تشكل هذه المعارض فرصة فريدة لنتعرف من خلالها إلى اختراعات وابتكارات غيرت ولا تزال تغير وجه العالم، الذي نعيش فيه. وتعتبر معارض الإكسبو أيضاً منصةً للقاء العقول والحضارات المختلفة، في سبيل التعاون المشترك وتبادل الأفكار، وتلك هي رؤية معرض إكسبو 2020 دبي، الذي ينهل من تاريخ أجدادنا وثقافتنا، ويتمحور حول مفهوم رئيس هو «تواصل العقول وصنع المستقبل».

    50 عاماً من الإنجازات

    أشادت معالي ريم الهاشمي بالجهود الكبيرة التي بذلها فريق عمل إكسبو 2020، في وضع أسس متينة للسنوات الخمس المقبلة، قائلة: لقد قمنا معاً بالعمل على تحسين خططنا، والموقع، والمفاهيم، واستراتيجية الوصول، وعملياتنا، وأخيراً وليس آخراً الإرث.

    وأضافت قائلة: «نحن نبذل قصارى جهدنا، لضمان تنفيذ حدث يستحق أن يمثل تاريخ معارض الإكسبو العالمية، ويستحق أن يتزامن مع احتفالات الإمارات بالذكرى الخمسين على تأسيسها. ونحن نحتفل بمرور خمسين عاماً على تأسيس دولتنا الحبيبة، ليس هنالك أفضل من معرض إكسبو عالمي، حيث سيشكل معرض إكسبو 2020 احتفالاً عالمياً لخمسين عاماً من الإنجازات والتحولات الكبيرة، يقودها دافع مستمر للابتكار، ومد يد الشراكة للعالم. من المؤكد أن معارض إكسبو العالمية تعتبر فريدة من نوعها في قدرتها على جمع الناس معاً.

    «المعرض العظيم» والفعاليات الدولية

    في نوفمبر من عام 2013، فازت الإمارات باستضافة معرض إكسبو الدولي في دبي عام 2020. وستكون هذه المرة الأولى التي يتم فيها تنظيم معرض إكسبو الدولي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا.

    ولا تزال معارض إكسبو الدولية، منذ تنظيم المعرض الأول الذي عرف باسم «المعرض العظيم» في عام 1851، من أكبر وأقدم الفعاليات الدولية.

    وتستقطب معارض إكسبو الدولية، التي تستمر لستة أشهر، ملايين الزوار الذين يجولون ويستكشفون الأجنحة، مع معارض وفعاليات ثقافية ينظمها مئات المشاركين، بما في ذلك الدول والمنظمات والشركات متعددة الأطراف.

    ربط عقول العالم

    سيلعب معرض «إكسبو 2020 دبي» دوراً تحفيزياً، من خلال ربط العقول من جميع أنحاء العالم، وتشجيع المشاركين على مناقشة التحديات المشتركة خلال معرض يمتاز بطابع دولي غير مسبوق، تحت مفاهيمه الفرعية الثلاثة: التنقل والاستدامة والفرص. ويقام معرض إكسبو الدولي في دبي تحت شعار: «تواصل العقول وصنع المستقبل»، الذي يعكس روح الشراكة والتعاون القوية وراء نجاح الإمارات في إيجاد طرق جديدة للنمو والابتكار

    طباعة Email