ارتفاع الإقراض المصرفي مدعوماً بتعافي الاقتصاد

«بلومبيرغ»: الفوز بـ «إكسبو» ينعش العقارات في دبي

 قال تقرير أعدته بلومبيرغ أمس أن ارتفاع أسعار العقارات بدبي، المدفوع بالتعافي الاقتصادي للإمارة، زاد الإقراض البنكي في الإمارات بحدود 7.2% هذا العام، مع قفزة سنوية في الأسعار العقارية بنحو 40%. ونوه التقرير بالتقدم الذي أحرزته دبي أخيرا في المجالات كافة، قائلا إن سوق الرهن العقاري بدبي تحسن الشهر الماضي، مع فوز الإمارة بحق استضافة إكسبو 2020.

إذ من المتوقع ان يرتفع النمو الاقتصادي السنوي بحدود 0.5% من النقطة سنويا خلال المدة حتى إقامة الحدث، وبحدود 2% من النقطة في 2020، بحسب بيانات ميريل لينش.

تعافي

وأكد التقرير تعافي اقتصاد دبي قائلا، أنه ارتكز على عودة الزخم القوي إلى قطاعات السياحة، والتجارة، والعقار، متوقعا مراوحة النمو عند 4.6% بين 2012-2015، أي ما يوازي مثلي معدله في السنوات الأربع الماضية. فقد ارتفع معدل سعر الفيلا من الدرجة المتوسطة 24% هذا العام حتى نوفمبر، وفقا لبيانات كلاتونز في بلومبيرغ.

صكوك تمويل

وأضاف تقرير الوكالة الإخبارية أن صكوك " تمويل " وبعد خمس سنوات من إيقاف الإقراض، راحت تتفوق على نظيراتها في ظل التعافي الاقتصادي. فقد سجلت صكوك الشركة المستحقة في يناير 2017 عائدا بنسبة 5.5% هذا العام، وهي الأعلى من بين 23 ورقة مالية في مؤشر اتش اس بي سي- ناسداك دبي لخدمة صكوك مجلس التعاون.

وحقق المؤشر الذي يضم سندات من الإمارات والسعودية عائدا بنسبة 2.2% خلال الفترة المذكورة. وقد استفادت تمويل التي استحوذ عليها بنك دبي الاسلامي في 2020، نظرا لأن البنك يوفر مصدرا للتمويل.

وكان بنك دبي الإسلامي أكبر البنوك الإسلامية أعلن عن خطط في سبتمبر 2020 لزيادة حصته بأكثر من الضعف في تمويل إلى 57.33%. وعرض هذا العام الاستحواذ على مزودة الرهن بكاملها من خلال عرض مفتوح، ورفع حتى الآن حصته إلى 86.5%. كما دعم البنك تمويل ماليا منذ 2010، وضمن العام الماضي دفعات على صكوك باعتها الشركة، وهو الإصدار الأول منذ 2008.

ونقلت الوكالة عن عبد القادر حسين، المدير التنفيذي للمشرق كابيتال مركز دبي المالي المحدود قوله، إن تمويل ستكون من أكبر المستفيدين من تعافي أسعار العقارات، وعودة أحجام التصرفات العقارية.

"برج 2020"

اطلق مركز دبي للسلع المتعددة على أعلى برج تجاري في العالم اسم " برج 2020 "، تيمناً بفوز دبي بحق استضافة هذا الحدث التاريخي.

وقالت مجلة ميد إن تسمية البرج جاءت في أعقاب إعلان المركز في وقت سابق من العام اعتزامه بناء البرج في مجمع أبراج بحيرة الجميرا كجزء من خطط المنطقة الحرة التوسعية.

مخطط

وأضافت أن المخطط الرئيسي لبرج 2020 هو الآن يخضع للمسات النهائية. ومن المتوقع تعيين المهندسين المعماريين في 2014، مع انطلاق الأعمال في 2015.

وقال المركز أنه بصدد التعاون مع شركاء ومساهمين أمثال بلدية دبي، وهيئة الطرق والمواصلات ، وهيئة كهرباء ومياه دبي، في مطلع 2014 لضمان تسليم ناجح وموفق للبرج، ومجمع مركز دبي للسلع المتعددة التجاري.

وسيظل ارتفاع البرج سريا حتى الافتتاح الكبير للمبنى، وفقا لما ذكره أحمد بن سليم الرئيس التنفيذي للمركز لمجلة ميد في يوليو. والذي أشار إلى أن الطلب من قبل المستأجرين المحتملين قد يؤدي إلى إدخال تعديلات في الارتفاع خلال عملية البناء. مضيفا " أن بناءه سيكون على الارتفاع الذي يدفعه السوق إليه "

«إتش أو كي»: تصميم «إكسبو» يمزج التراث بالمستقبل

 قالت شركة "إتش أو كي" التي قادت فريق التصميم الذي وضع المخطط الرئيسي لموقع إكسبو 2020، أنها راعت في مخططها النظرة البعيدة إلى المستقبل، وثقافة الإمارات وتراثها.

وقالت في بيانها إن هذا الفوز المظفر هو خير شاهد على التزام مواطني الإمارات بخلق مستقبل زاهر لبلدهم ولمنطقتهم. وأعربت على لسان دانيال حجار نائب رئيس الشركة في دبي، عن فخرها بقيادة تصميم موقع إكسبو بحيث يواصل هذا البلد العظيم تعزيز سمعته في المحافل الدولية.

ومن جهته قال رئيس الشركة إن فوز دبي يعزز مكانتها كمدينة عالمية ببنية تحتية ممتازة، ويؤكد التزامها بطاقة مستدامة. في حين قال تيم جيل مدير التخطيط في الشركة في لندن " انه شرف تستحقه الإمارات عن جدارة ". وتعكس الخطة بجمعها للعلم والابتكار والترفيه المزايا الرائعة التي تتمتع بها دبي، وشكل وروح إكسبو العالمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات