وزارة التسامح تنظم ورشة للتواصل في «عالم مدهش»

■ جانب من ورشة العمل

استضاف «عالم مدهش» أخيراً ورشة عمل تدريبية للمتطوعين بالتعاون مع وزارة التسامح. وشارك في ورشة العمل، التي أُقيمت على مدار يومين وامتدت على مدار ساعتين يومياً، 40 متطوعاً، وتناولت الطرق التي تساعد على فهم العملاء بشكل أعمق من خلال تسليط الضوء على مجموعة من مهارات التواصل مع الصغار. وأشرف على الورشة التدريبية يوسف محمد النعيمي، المستشار بوزارة التسامح، واشتملت على تبادل واسع للمعرفة بين المتطوعين وفريق التدريب. كما ركزت الجلسات على فن التعامل مع العائلات بطريقة فعالة ومنسجمة مع القيم الأساسية للتسامح.

انطباع إيجابي

وقال النعيمي: «من خلال هذه المبادرة، أردنا تعزيز ثقافة التسامح والتفاهم بين الموظفين والمتطوعين الذين غالباً ما يكونون من جيل الشباب، ويُعد أداؤهم المفتاح الأساسي لضمان الانطباع الإيجابي لزوار «عالم مدهش» ودبي عموماً. ومع الفعاليات الكبيرة التي ستستضيفها دبي لاحقاً، فمن المهم للغاية تحضير جيل من المتطوعين الذين يمتلكون معرفة تقنية ومهارات في التعامل مع العملاء».

وقالت سهيلة غباش، مدير إدارة الفعاليات في مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: «نثمّن جهود أعضاء فريق عمل وزارة التسامح لتنظيمهم هذه الورشة التدريبية المثمرة التي كانت غنية بالأفكار. ويلعب المتطوعون دوراً محورياً في الارتقاء بتجربة زوار«عالم مدهش». فهذا الجيل الجديد من المتطوعين يعملون يداً بيد لضمان نجاح هذا الحدث الرائد».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات