واجهة للتراث المحلي في واحة الأطعمة

«بارجيل».. ضيافة «مدهش» بمذاق إماراتي

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنتشر رائحة الطعام الزكية في كل واحات الأطعمة والمشروبات المتوافرة على امتداد 34 ألف متر مربع تشكل مساحة فعاليات «عالم مدهش» هذا العام، لتعكس ثقافات الشعوب المتواجدة في الوجهة الترفيهية العائلية الأشهر في المنطقة، وحياتهم اليومية من خلال أطباق أعدت خصيصاً لرواد الفعاليات.

ومن بين أشهر الأطباق، وأكثرها رواجاً، تستقطب المأكولات الشعبية الإماراتية، التي يقدمها مطعم «بارجيل» هذا العام، في القاعة رقم 8، الكثير من زوار عالم مدهش المواطنين، والخليجيين، والعرب، إلى جانب الزوار من الجنسيات الغربية الذين يفضلون تذوق الأطعمة المحلية للتعرف إلى ثقافة إماراتية غنية في هذا المجال.

طبق «الهريس»

ويحظى طبق «الهريس» التقليدي بإقبال واسع من قبل الزوار، وهو يضرب موعداً مع عشاقه من كل أرجاء الدولة ومن خارجها، على مائدة مليئة بالأغذية المتنوعة، تقع على مسافة قصيرة من المرح وضحكات الأطفال التي يتركهم الأهل يلعبون أمام أعينهم في أمان وطمأنينة.

ويضفي وجود مطعم «بارجيل» على عالم مدهش أجواء تراثية ساحرة، حيث يعتبر واجهة للتراث الإماراتي من خلال طريقة تقديمه للأطباق، وضيافته التي يشرف عليها فريق متخصص من الطهاة، والنُدَّل المتمرسون في الضيافة الشعبية.

اللقيمات والعصيدة

وبين كل الأطباق الإماراتية الشهيرة التي تندرج في قائمة الطعام، تستقطب الحلويات اليومية المغطاة بعسل التمر اللذيذ، مثل اللقيمات والعصيدة، الحضور في واحة الأطعمة والمشروبات، وهي أيضاً من الأطباق التي يشتهر فيها مطبخ «بارجيل» في عالم مدهش.

وبحسب الشيف الرئيسي في «بارجيل»، فإن الإقبال على بيع الأطباق المتنوعة لا يتوقف طيلة ساعات العمل، وأن عدداً كبيراً من الزوار الغربيين يقبلون على شراء وتذوق الحلويات الإماراتية التي تقدم في قوالب شهية، وطريقة شعبية تقليدية، وهم في العادة يعجبون فيها ويعودون لشرائها مرة أخرى.

طباعة Email