مرسيدس تعتزم زيادة كفاءتها الإنتاجية بشراكة مع مايكروسوفت

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة مايكروسوفت الأمريكية ومرسيدس بنز الألمانية اليوم الأربعاء، أن شركة صناعة السيارات تعتزم زيادة كفاءتها الإنتاجية بنسبة 20% بحلول 2025 في شراكة مع شركة البرمجيات.  

تريد مرسيدس التشبيك السحابي حول 30 من مصانع سياراتها في مختلف أنحاء العالم، ما يمكن الشركة من توقع وتجنب الاختناقات المحتملة في سلسلة التوريد.

ويمكن لهذا بدوره أن يساعد في توجيه الموارد أكثر باتجاه انتاج سيارات عالية السعر وسيارات كهربائية.

وأدت مشاكل سلاسل التوريد في أعقاب جائحة فيروس كورونا إلى عرقلة الإنتاج بشدة لدى مصنعي السيارات في مختلف أنحاء العالم.

وقال يورج بورتسر، عضو مجلس الإدارة في مرسيدس والمسؤول عن الإنتاج، إن هدف الـ20% لا يتمحور فقط حول تكاليف الإنتاج ولكن حول تكاليف الطاقة أو اللوجيستيات أو ضمان الجودة.

ولم تذكر مرسيدس أية تفاصيل عن كم ستدفع نظير خدمات مايكروسوفت. غير أنه سوف يتم "الإفراط في تعويض" التكاليف الجارية من خلال الزيادة في الكفاءة.

 

طباعة Email