رئيس فولكس فاغن قلق من دخول آبل عالم صناعة السيارات

أعرب هيربرت ديس الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس فاغن الألمانية أكبر منتج للسيارات في أوروبا عن قلقه من دخول شركات التكنولوجيا العملاقة ذات القدرات المالية الهائلة عالم صناعة السيارات.

وقال إن هذه الشركات ستمثل تحدياً أكبر مما تمثله شركات صناعة السيارات التقليدية المنافسة مثل تويوتا موتور كورب اليابانية وجنرال موتورز الأمريكية.

وأضاف ديس في رسالة على «لينكد إن» رداً على سؤال للصحفيين عن قيام شركة الإلكترونيات الأمريكية العملاقة آبل بتطوير سيارة كهربائية «نحن نتطلع إلى منافسين جدد سيسرعون بالتأكيد وتيرة التغيير في صناعتنا ويضيفون مهارات جديدة إليها... القيمة غير المعقولة والوصول غير المحدود للموارد (لدى هذه الشركات) يفرض علينا احترامها».

وأشارت وكالة بلومبيرغ إلى أن مجموعة فولكس فاغن تواجه عاماً حرجاً في 2021 لكي تسرع وتيرة تطوير السيارات الكهربائية بطرح طرز جديدة منها مثل آي. دي4 المدمجة ونسخة جديدة أوسع من السيارة الرياضية الفارهة بروشه تايكان.

وخلال اجتماع داخلي لفولكس فاغن في الأسبوع الماضي عرض ديس خطة لتعزيز وضع مصنع فولكس فاغن الضخم في مدينة فولفسبورغ في مواجهة مصنع «تسلا» العملاق للسيارات الكهربائية الذي يجري إنشاؤه خارج العاصمة الألمانية برلين.

ومن المنتظر أن يؤدي وجود مصنع «تسلا» الجديد في مدينة جروينهايد الألمانية إلى اشتداد حدة المنافسة على استقطاب العمال والمهندسين والعملاء بين «تسلا» و«فولكس فاغن» في السوق الألمانية.

وقال ديس: لقد قلت ذلك من قبل: الشركة الأكثر قيمة في العالم ستكون مرة أخرى شركة نقل... يمكن أن تكون «تسلا» أو «آبل» أو «فولكس فاغن».

 

طباعة Email