«بورشه بوكستر جي تي إس 718».. إمكانات خارقة يصعب منافستها

يفتخر الصانع الألماني «بورشه» بسيارته صغيرة الحجم خارقة الإمكانات «بوكستر جي تي إس 718»، والتي نالت استحساناً كبيراً من عشاق السيارات الألمانية، بعد أن لقيت منذ طرحها ترحيباً كبيراً في السوق المحلي، وهو الأمر ذاته في مختلف الأسواق العالمية، لتؤكد «بورشه» دائماً أنها سباقة في إطلاق سيارات رياضية خارقة، يصعب منافستها.

وجاءت تجربة قيادة هذا الوحش الجديد، لتؤكد تفرد الصانع الألماني في وضع إمكانات قلما تجدها في الفئات المنافسة لها، فمحركها يتمتع بقوة هائلة تنقل إلى قائدها إحساساً بأنه يكاد يقلع بسيارته كالطائرات، فضلاً عن قدر كبير جداً من الثبات، يتجلى في المناورات الحادة، والتي تشعر قائدها بقدر كبير من الطمأنينة مهما بلغت سرعة قيادته على الطرقات.

وعزّزت «بورشه» في طراز «بوكستر» قدراتها، حيث ارتفعت قوة السيارة إلى 365 حصاناً، بفضل اعتماد أنبوب سحب هواء جديد وشاحن توربو مُعزَّز في محرك الأربع أسطوانات «بوكسر» سعة 2.5 لتر، ما يُمثِّل زيادة بمقدار 15 حصاناً عن طرازي «718 إس» الحاليين وبمقدار 35 حصاناً عن طرازي «جي تي إس» السابقين المزوَّدين بمحرك سحب عادي.

وتتوفّر السيارة بعلبة تروس يدوية من ست سرعات أو علبة تروس PDK بقابضين اختياريين. كما تحظى بمجموعة من التجهيزات القياسية، تشمل رُزمة «سبورت كرونو» ونظام بورشه لتوجيه عزم الدوران، مع قفل ميكانيكي للترس التفاضلي الخلفي، هذا بالإضافة إلى نظام بورشه للتحكم النشط بالتعليق، والذي يخفض ارتفاع أرضية السيارة عن الطريق بعشرة مليمترات.

ويبلغ عزم الدوران الأقصى في طراز «بوكستر» 430 نيوتن- متر، ما يوفّر تسارعاً أفضل. نتيجة لذلك، تتسارع السيارة المزوّدة بعلبة تروس PDK ورُزمة «سبورت كرونو» من صفر إلى 100 كيلو متر في غضون 4.1 ثوانٍ، وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 290 كيلو متراً في الساعة.

ويبرز طراز «بوكستر» الجديد ضمن عائلة «718» ليس بالتكنولوجيا، التي يتضمنانها فحسب، بل أيضاً بتصميمه. في هذا السياق، يحفل القسم الجانبي بشعاري «GTS» أسودي اللون في أسفل البابين وعجلات قياس 20 بوصة بلون أسود حريري. كما تتضمّن المقدمة مصداً بتصميم «سبورت ديزاين» جديد، يسلط الضوء على شخصية السيارة الرياضية، ومثلما هو الأمر في طرز «جي تي إس»، يبرز المصباحان الأماميان مع تقنية إضاءة «الزينون المزدوج» بتظليل داكن. وبالانتقال إلى القسم الخلفي، نجد مصباحين خلفيين داكنين أيضاً وعناصر سوداء تشمل الشعارات والمصد الخلفي والأنبوبين الوسطيين لنظام العادم الرياضي القياسي، ما يعزز شخصية السيارة الرياضية.

وتتّضح شخصية «جي تي إس» عبر أرجاء المقصورة، التي تتضمّن ساعة توقيت رُزمة «سبورت كرونو» القياسية عنصراً رئيسياً مُندمجاً في لوحة القيادة. ومثلما هو الأمر في طرز بورشه «جي تي إس» الأخرى، يجلس السائق ومرافقه الأمامي على مقعدين رياضيين بلاس قياسيين، مع شعار «GTS» على مسندي الرأس، اكتسى جزأهما الوسطي بجلد «ألكنتارا». ويمكن تعديل وضعيتي المقعدين إلكترونياً بوجهتين لتوفير راحة أكبر وثبات جانبي أفضل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات