طراز جديد من «بنتلي بنتاياجا»

كشفت «بنتلي» عن تفاصيل خاصّة بطرازها الجديد «بنتاياجا»، السيارة الرياضية متعدّدة الاستخدامات الفاخرة (SUV) التي ترسي معايير جديدة في فئتها.

وبعد أكثر من 20000 سيارة «بنتاياجا» تم صنعها يدوياً بدقّة عالية منذ إطلاق هذا الطراز، أكثر من أي من منافساتها، إلا أنه من المتوقَّع أن تعزّز النسخة الأحدث الجديدة هذا النجاح الكبير والطويل، يتبنّى التصميم الخارجي الجديد الأسس التصميمية لدى «بنتلي».

والتي تظهر الآن بوضوح في كامل مجموعة الطرز، مانحة «بنتلي» عائلة المنتجات الأحدث والأكثر عصرية مقارنة مع أي شركة أخرى للسيارات الفاخرة. وعبر تقديم الأحدث في مجال التقنيات الخاصّة بداخل السيارة، إضافة إلى مقصورة أكثر رقياً، فإن الطراز الجديد شهد عملية تحديث بارزة من الداخل والخارج على حد سواء.

ومن خلال الجمع بين قدرات السيارة الفاخرة عالية الأداء، وسيارة الليموزين الفخمة، والسيارة العائلية الرحبة والسيارة المخصَّصة للدروب الوعرة، فإن «بنتاياجا» الجديدة تتبع خطى سابقاتها في التمتّع بالمزايا الأكثر مقارَنة مع أي سيارة أخرى يجري بيعها اليوم.

تم تعزيز الطراز الذي حدّد مفاهيم السيارات الرياضية متعدّدة الاستعمالات (SUV) الفاخرة كي يولّد أقصى مستويات الطاقة والفخامة والعملانية. وعبر تصميمها وهندستها وصنعها يدوياً في كرو بإنجلترا، فإن «بنتاياجا» الجديدة الاستثنائية ترتقي أكثر بدرجات النجاح الفائق للطراز الذي سبقها.

وقال أدريان هولمارك، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة «بنتلي موتورز»: منذ لحظة إطلاقها قبل نحو خمس سنوات، أصبحت «بنتاياجا» المعيار الأساسي في قطاع سيارات الـSUV الفاخرة. ومثل Continental GT، أوجدت «بنتاياجا» فئة جديدة بالكامل في السوق، ومنذ أن أرسينا المعايير، انضم العديد غيرها إلى هذا القطاع، لكن ليس هناك أي سيارة أخرى قادرة على توفير مستوى القدرات ذاته لمنافسة «بنتاياجا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات