عروض من وكالات السيارات في الإمارات لإنعاش القطاع

شركات السيارات تواكب الظروف الحالية بمبادرات نوعية | أرشيفية

تتنافس وكالات السيارات في الإمارات، خلال الفترة الحالية، على طرح عروض مبتكرة، تستهدف المحافظة على العملاء، وتراعي الظروف الحالية، الناجمة عن الإجراءات الاحترازية التي تطبقها الدولة للوقاية من فيروس «كورونا»، حيث تجاوزت العروض التخفيضات السعرية، إلى تحمّل الضريبة، وتمديد فترات الضمان، وعقود الصيانة المجانية، بالإضافة إلى الاستفادة من البوابات الرقمية، وتقديم خدمات صيانة، تتمثل في استلام السيارات من المنزل.

وقال خبراء وعاملون في قطاع السيارات، إن الوكالات خلال الفترة الحالية، تحاول الابتكار في العروض، لتتواكب مع الظروف الحالية، بحيث لا تقتصر على تخفيض الأسعار، بل التركيز على مستوى ونوعية الخدمات التي تضمن صحة وسلامة الجميع، مشيرين إلى أن زيادة العروض الترويجية في الوقت الراهن، تمثل أهمية كبيرة، خصوصاً في ظل المتغيرات الاقتصادية الحالية، مع استهداف الحصول على حصص أكبر، عبر زيادة تنافسية العروض.

بوابتان

وقال إيهان أولسر، الرئيس التنفيذي للمركز الميكانيكي للخليج العربي: إن المركز أطلق بوابتين رقميتين، يتيح من خلالهما لعملائه الاطلاع على أحدث طرازات BMW وMINI، المتوفرة في صالات العرض لديه، بالإضافة إلى معلومات كاملة عنها، تتضمن المزايا الإضافية، وخيارات التمويل والشراء.

وأضاف أن مستويات الخدمة الفائقة والعروض المميزة التي يقدمها لعملائه، والتي ترتكز على توفير تجربة مميزة للعملاء في جميع مراحلها، سواء كان ذلك ضمن صالة العرض التقليدية أو الرقمية. وأضاف: عملنا لدى تطوير المنصتين، على توفير تجربة سلسة، تتيح للعملاء الاطلاع على مختلف الطرازات ومزاياها، وخيارات الخدمة والتأجير طويل الأمد والتمويل، التي يوفرها المركز الميكانيكي للخليج العربي. ويمكن للعملاء استطلاع كامل الطرازات المتوفرة بشفافية تامة، تتضمن الأسعار والخيارات المتوفرة لكل منها، من منازلهم أو في أي مكان يرغبون بتصفح الموقع فيه.

حملة

وأعلنت «العربية للسيارات»، شركة السيارات الرئيسة في مجموعة عبد الواحد الرستماني، والموزع الحصري لسيارات نيسان في دبي والشارقة والمناطق الشمالية، عن إطلاق حملة للشركات، بعنوان «أفضل عرض يناسب عملك»، التي تتيح للعملاء من الشركات، اختيار مجموعة واسعة من العروض، التي تشمل التأمين لمدة عام، مع إمكانية الحصول على خدمات أعمال تصليح الهيكل في الوكالة لخمسة أعوام، إذا كانت مقترنة بحزمة التأمين الخاصة، أو عقد خدمة لثلاث سنوات، أو لمسافة 100 ألف كيلومتر، أو ضمان 5 سنوات، أو 300 ألف كيلو متر، مع تمديد الفترة المشمولة بالضمان، من دون الحاجة إلى دفعة مقدمة من البنوك المشاركة. كما طرحت الشركة عروضاً خاصة على سيارة «Q50»، تشمل التأمين المجاني والخدمة المجانية لعامين، والضمان طويل الأجل لخمس سنوات.

من جهتها، أعلنت «المسعود للسيارات»، عن تقديم خدمة جديدة، تتيح للعملاء إمكانية تسليم سياراتهم، لإجراء فحوص الصيانة الدورية والخدمات المجدولة مسبقاً، وإعادتها إلى منازلهم مباشرة. تأتي هذه الخدمة المتاحة على مدار الساعة، طوال أيام الأسبوع، في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها الشركة، لضمان صحة وسلامة المجتمع، في مواجهة انتشار فيروس «كورونا».

 

تدابير

وقال فيكتور دالماو، المدير التنفيذي لـ «فولكس فاغن» الشرق الأوسط، إن هذه الأوقات صعبة على الجميع، وهي أوقات أجبرت جميع أنحاء العالم على أسلوب حياة جديد، ويشكل ذلك تحدياً لكل بلد واقتصاد. ومع ذلك، يجب أن نقف معاً الآن للارتقاء بشكل أقوى، عندما يكون من الآمن العودة إلى الطريق مرة أخرى، مشيراً إلى أن «فولكس فاغن» الشرق الأوسط، في جميع أنحاء المنطقة، تدعم التدابير والمبادرات الحكومية، وتلتزم بها، وتتخذ الإجراءات اللازمة.

وأضاف أن شبكة الوكلاء لدينا في جميع أنحاء المنطقة، تعمل دون عناء، لضمان رعاية عملائنا أثناء اتخاذ جميع تدابير الحماية، كما يقدم وكيلنا الحصري في أبوظبي والعين، خدمة النقل والتوصيل للعملاء الذين يحتاجون إلى صيانة سياراتهم، ما يوفر لهم راحة البال من راحة منازلهم. وتابع: بادرنا مؤخراً بإطلاق حملة #JourneyOfHope، التي تهدف إلى نشر الرسائل، وكسر مجموعة الأخبار السلبية، وتشجيع الناس على النظر إلى الجانب الأكثر إشراقاً، ومشاركة قصصهم الإيجابية من هذه التجربة.

وعلى الصعيد العالمي، تقدم فولكس فاغن أيضاً، الدعم من خلال حملة # WeNotME، حيث يلتزم الفريق بالتبرع بـ 200.000 قناع للرعاية الصحية العامة، والإفراج عن موظفين مدربين طبياً للمساعدة في المستشفيات، واستيراد المعدات الطبية، مثل القفازات والمطهرات والملابس الواقية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات