«بي.إم.دبليو» تستدعي 260 ألف سيارة

أعلنت الإدارة الوطنية الأمريكية للسلامة على الطرق السريعة، أمس، أن شركة «بي.إم.دبليو» الألمانية لتصنيع السيارات تعتزم استدعاء نحو 260 ألف سيارة بسبب وجود عيوب في الكاميرات الخلفية.

وذكرت الإدارة، على موقعها الإلكتروني، أن ضبط الكاميرات وشاشات العرض يمكن أن يعيق الرؤية الخلفية لدى العودة للوراء. ولفتت الإدارة إلى أن هذا الأمر شكل مخالفة للقواعد الخاصة بمرايا الرؤية الخلفية، وزاد من مخاطر وقوع الحوادث. وذكر التقرير أن الشركة ستدخل تحديثاً على برمجة السيارات المشمولة بالاستدعاء الذي سيبدأ في نوفمبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات