ضعف الطلب الصيني يكبّد «تاتا موتورز» خسائر فادحة

تكبدت مجموعة «تاتا موتورز ليمتد» الهندية للسيارات أكبر خسائر تسجلها شركة في الهند، بعد تحمل شركة السيارات الفارهة «جاجوار لاند روفر» التابعة لها نفقات 3.9 مليارات دولار نتيجة ضعف الطلب في الصين بشكل أساسي.

وبحسب ما أعلنته «تاتا» فقد بلغ صافي خسائرها خلال الربع الثالث المنتهي 31 ديسمبر الماضي 270 مليار روبية (3.8 مليارات دولار) وهي أكبر خسارة لشركة هندية على الإطلاق وتتجاوز الخسارة التي سجلتها «إنديانا أويل كورب» في 2021.

وكانت «تاتا موتورز» قد سجلت خلال الربع الثالث من العام المالي الماضي أرباحاً قدرها 12 مليار روبية. وكان المحللون يتوقعون تحقيق الشركة خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي أرباحاً قدرها 7.73 مليارات روبية بحسب وكالة بلومبرغ.

يأتي ذلك فيما تواجه «جاجوار لاند روفر» البريطانية المملوكة للشركة الهندية، مخاطر على تدفقاتها النقدية مع تراجع حجم المبيعات في الصين وأوروبا على خلفية تحول صناعة السيارات في العالم إلى السيارات التي لا تعمل بالوقود التقليدي.

في الوقت نفسه، فإن الوجود الكثيف لمراكز إنتاج «جاجوار لاند روفر» في بريطانيا يضعها في مواجهة حالة الغموض التي تحيط بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات