أساطير المونديال

باولو روسي

Capture

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعتبر باولو روسي أحد أبرز أساطير الكرة الإيطالية والعالمية، ويعود له الفضل في تتويج «الآزوري» بلقب مونديال 1982 في إسبانيا، ووصفته الصحافة الإيطالية حينها بمهاجم أسعد إيطاليا، وحصل روسي على جائزة الكرة الذهبية بفضل أدائه وتتويجه بلقب هداف كأس العالم 1982.

وخاض روسي 400 مباراة بالدوري الإيطالي سجل خلالها 154 هدفاً، وأحرز 3 أهداف في مونديال 1978، كما يتربع على قائمة أفضل هدافي إيطاليا بالنهائيات بـ 9 أهداف إلى جانب باجيو وفييري، وتوج مع يوفنتوس، بلقب الدوري الإيطالي مرتين وكأس أوروبا مرة واحدة.

وتم استدعاؤه للمشاركة في مونديال 1982 بعد تخفيف عقوبته بقضية «توتونيرو»، الخاصة بالتلاعب بنتائج المباريات ونجح في تسجيل ثلاثية في شباك البرازيل وهدفين في مرمى بولندا، كما افتتح التسجيل لإيطاليا بالنهائي أمام ألمانيا الغربية «3 - 1»، ليقود بلاده للقب للمرة الأولى منذ 1938.

طباعة Email