عادل الرقم القياسي المسجل باسم روني وتفوق على جاري لينكر

هاري كين.. حطم حلم الأسود الثلاثة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يحتاج القائد الإنجليزي هاري كين لوقت طويل للتعافي من صدمة وألم إهداره ركلة جزاء أمام فرنسا في ربع نهائي مونديال 2022 عندما كان منتخب الأسود الثلاثة في حاجة لهدف لمعادلة نتيجة تخلفه 1 - 2 أمام «الديوك» حتى الدقيقة 84 قبل أن تلوح فرصة التسجيل من ركلة الجزاء التي أهدرها هداف مونديال 2018 ليودع منتخب الأسود الثلاثة من الدور ربع النهائي في الوقت الذي كان يبحث فيه الجمهور الإنجليزي عن حلم عمره 56 عاماً بتحقيق اللقب للمرة الثانية بعد الحصول عليه في وقت سابق من عام 1966، وكان ذلك بأرضه بعد الفوز في النهائي على ألمانيا 4 - 2.

14

وفي مسيرته مع منتخب الأسود الثلاثة تصدى هاري كين لتنفيذ 14 ركلة جزاء في مختلف المباريات الرسمية والودية سجل منها 12، وأخفق في تسجيل 2 أمام فرنسا في ربع نهائي كأس العالم 2022، فيما كانت الأولى في نصف نهائي بطولة الأمم الأوروبية أمام الدنمارك في يوليو من عام 2021، وهي المباراة التي انتهت لصالح منتخب الأسود الثلاثة بهدفين لهدف، وهو ما يفسر اختياره لتنفيذ ركلات الجزاء والترجيح في أغلب مباريات المنتخب الإنجليزي.

سيناريوهات مشابهة

وأعادت ركلة الجزاء المهدرة أمام فرنسا في الدور ربع النهائي لمونديال قطر ذكرى سيناريوهات حزينة مشابهة في نهائيات كأس العالم أقربها كان في مونديال 2006 عندما سقط منتخب الأسود الثلاثة بركلات الترجيح أمام البرتغال، وقبل ذلك أمام ألمانيا في مونديال إيطاليا 1990، وأمام الأرجنتين بالدور ثمن النهائي في مونديال فرنسا 1998، كما سقط الإنجليز بركلات الترجيح 4 مرات في بطولة يورو وكان ذلك في نسخة 1996 بانجلترا و2004 بالبرتغال و2012.، في بولندا وأوكرانيا، والنهائي في العام الماضي بإنجلترا.

الأسوأ

وإذا كان كين حقق إنجازاً شخصياً في موقعة «الديوك»باستاد البيت بتسجيله الهدف 53 ليعادل الرقم القياسي لأفضل هدافي منتخب إنجلترا المسجل باسم واين روني، كما بات الهداف الأفضل في البطولات الكبرى بإحرازه 12 هدفاً للمنتخب الإنجليزي متفوقاً بفارق هدف عن جاري لينكر غير أن تسببه في خروج منتخب بلاده من ربع النهائي في نفس المباراة سيظل هو أسوأ ما حدث له في مشواره الكروي، إذ إنه أضاف بذلك فصلاً تراجيدياً جديداً لإحباطات المنتخب الإنجليزي العريق في مسيرته ببطولة كأس العالم.

ألم وحسرة

عكست تصريحات كين بعد إهدار ركلة الجزاء ما يجيش بداخله من الألم والحسرة فأعرب عن أسفه العميق لتسببه في ضياع حلم الأسود الثلاثة، وكتب على حسابه بانستغرام (إني أحترق تماماً) وقال: فعلنا كل شيء وخسرنا بسبب تفاصيل صغيرة، أنا أتحمل المسؤولية، هذا أمر مؤلم يحتاج لبعض الوقت للتعافي منه ولكنه جزء من الرياضة، علينا أن نكون أقوى لنتجاوز الأمر ونخوض التحدي المقبل.

انتقادات

وتعرض كين لانتقادات وهجوم حاد من الشارع الرياضي في إنجلترا بسبب إهداره لركلة الجزاء مما أفضى لخروج منتخب الأسود الثلاثة من المونديال غير أن مدرب المنتخب الإنجليزي لم يتركه وحيداً فخرج في تصريحات تلفزيونية للدفاع عنه وقال «الجميع يعلم قدرته على تسديد ركلات الجزاء، ولولاه لما تواجد المنتخب الإنجليزي في المونديال، غير أن الحظ لم يحالفه أمام فرنسا، وعلى الجميع تقبل ما حدث».

وعبر زميله في نادي توتنهام الحارس الفرنسي هوغو لوريس عن بالغ أسفه لإهدار كين ركلة الجزاء وأكد أنه شعر بالحزن عليه، لكنه شعر بالسعادة في الوقت نفسه لأن منتخب بلاده تأهل لنصف النهائي، وهو واثق من أن كين سيتجاوز الأمر ويصبح أقوى.

ضغوط

ويبدو أن كين (29 عاماً) عانى ضغوطاً نفسية هائلة لحظة تسديده لركلة الجزاء الثانية بعدما نجح في الأولى، ليطيح بالكرة صوب مدرجات الجمهور، وهو أمر مألوف بالنسبة لهذا اللاعب الذي سبق وأن تصدى لتنفيذ ركلتي جزاء مع فريقه توتنهام هوتسبير أمام إينتراخت فرانكفورت في دوري أبطال أوروبا فأصاب في الأولى وأهدر الثانية.

وحسب تقارير إعلامية انجليزية سجل كين ركلة وأهدر أخرى أمام ليفربول في عام 2018، غير أن كين سبق وأن سجل ركلتيي جزاء في 3 مباريات مختلفة خاضها مع منتخب بلاده أمام كل من سان مارينو وبلغاريا وبنما.

80

في مشواره مع منتخب الأسود الثلاثة خاض كين 80 مباراة سجل خلالها 53 هدفاً، وكان الأكثر تصدياً لتنفيذ ركلات الجزاء مع المنتخب وناديه وفاقت نسبة نجاحه في التنفيذ والتسجيل 88 % قبل أن يخفق في واحدة من أهم الركلات لينتهي بذلك حلمه ومنتخب بلاده في معركته نحو اللقب بعد 5 مباريات بدقائق لعب 404 دقائق سجل خلالها هدفين أمام السنغال بثمن النهائي الدقيقة 45، وفي شباك فرنسا من ركلة جزاء في ربع النهائي في الدقيقة 54، وتم استبداله مرتين أمام إيران بالجولة الأولى في مرحلة المجموعات بحلول الدقيقة 76 وفي الجولة الثالثة أمام ويلز في الدقيقة 58.

 

بطاقة

الاسم: هاري كين

تاريخ الميلاد: 28 يوليو 1993 «29 عاماً»

المنتخب: إنجلترا

النادي: توتنهام هوتسبير

الوزن: 86 كغم

المركز: مهاجم

رقم القميص: 9

عدد الأهداف مع المنتخب: 53

الأهداف من ركلة جزاء مع المنتخب: 12

ركلات الجزاء المهدرة مع المنتخب: 2

طباعة Email