زلاتكو: سنقاتل من أجل المركز الثالث

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قال زلاتكو داليتش المدير الفني لمنتخب كرواتيا: أهنئ الأرجنتين على الفوز وعلينا أن نوحد أنفسنا، ونرفع رؤوسنا، لا أستطيع أن ألوم اللاعبين على أي شيء، سنقاتل من أجل المركز الثالث، ليس لدينا الكثير لنشتكي منه، يجب أن نستعد للمركز الثالث. وأضاف: كنا نصنع فرصاً جيدة لكننا لم نكن فعالين، لقد أعددنا كل شيء لكننا افتقدنا إلى مهاجم حقيقي، لهذا خسرنا المباراة، ليس لدي ما أشكو منه فيما يتعلق بالشباب، لقد بذلوا قصارى جهدهم خلال هذه البطولة بأكملها. علينا الاستعداد للمباراة التي تنتظرنا. إنها هزيمة مستحقة.

وعن قرارات حكم اللقاء، قال زلاتكو داليتش المدير الفني لمنتخب كرواتيا: من الغباء التعليق والشكوى بشأن قرارات الحكام، بدا لي أنها كانت في البداية ركلة ركنية قبل ركلة جزاء، ثم لا أعتقد أنها كانت ركلة جزاء، تلك العقوبة أطاحت بنا ثم جاء الهدف الثاني في مثل هذه المباريات، من الصعب جداً العودة في النتيجة لأن الأرجنتين منتخب عالي الجودة ولدينا مباراة أخرى، وسنبذل قصارى جهدنا للفوز بالمركز الثالث، لنعد إلى المنزل راضين.

خسارة

على جانب آخر، لن ينال خروج كرواتيا من الدور قبل النهائي لكأس العالم لكرة القدم بعد الخسارة 3 - صفر أمام الأرجنتين من مشوار الدولة الصغيرة الواقعة في البلقان الرائع في نسخة 2022 في قطر، والذي يأتي بعد وصولها للنهائي قبل أربع سنوات في روسيا. وقبل ست سنوات فقط لم يكن أحد يتوقع أن تبلغ كرواتيا هذه المراحل المتقدمة في روسيا وقطر على الترتيب، فقد كانت كرواتيا وقتها تعاني حالة من الفوضى، حيث اشتبك مشجعوها مع بعضهم البعض في بطولة أوروبا 2016، وواجهت قيادة الاتحاد الكرواتي للعبة مزاعم فساد. وأجج تعيين أنتي شاشيتش وقتها مدرباً للمنتخب نيران الغضب وبدا المستقبل قاتماً.

عقبة

وتخطت كرواتيا عقبة اليابان بركلات الترجيح في دور الستة عشر قبل أن تفجر واحدة من أكبر مفاجآت البطولة بالفوز على البرازيل بطلة العالم خمس مرات بالطريقة نفسها. وفي استعراض آخر للقوة الذهنية، استقبلت كرواتيا هدفاً في الوقت الإضافي من البرازيلي نيمار، لكنها نجحت في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 117 عن طريق برونو بتكوفيتش.

وقبل الخسارة 3 - صفر أول من أمس أمام الأرجنتين بقيادة ليونيل ميسي، احتاجت كرواتيا لركلات الترجيح أو الوقت الإضافي في خمس من ست مباريات خروج المغلوب في كأس العالم 2018 و2022.

وربحت كل المباريات الأربع التي حسمت بركلات الترجيح.

طباعة Email