الخطيب يطالب بالاستعانة بالتجربة المغربية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي المصري، إن المنظومة الكروية في بلاده تحتاج إلى إعادة ترتيب، وأن يعيد القائمون على الكرة في مصر حساباتهم مجدداً من أجل النهوض بها مرة أخرى، ووجه الخطيب رسائل مباشرة إلى مسؤولي الكرة في مصر، وذلك خلال مؤتمر توقيع عقد الرعاية الخاص بناديه، شدد خلالها على ضرورة الاقتداء بالتجربة المغربية، وكذلك تنظيم قطر للمونديال، موضحاً أن الدول العربية قادرة على تقديم الأفضل دائماً.

وحرص «بيبو»، أحد أساطير كرة القدم المصرية، على لفت انتباه مسؤولي اتحاد الكرة، بعد التراجع الواضح للكرة المصرية وفشل القائمين عليها في العديد من الملفات، على رأسها عدم تأهل المنتخب الأول إلى بطولة كأس العالم، المقامة حالياً في قطر، في الوقت الذي تمكن المنتخب المغربي من الوصول إلى الدور نصف النهائي، وتفوق على المنتخبات الأوروبية الكبرى منها، بلجيكا وإسبانيا والبرتغال.

تجربة

وطالب رئيس النادي الأهلي، بالاستعانة بتجربة المغرب، ذلك من أجل الارتقاء بالمنظومة الكروية مجدداً لاستعادة الريادة المفقودة، خصوصاً وأن المنتخب المصري كان أول منتخب عربي وأفريقي يشارك في المونديال، في نسخته الثانية عام 1934، وأكد على أن ما وصل إليه «أسود الأطلس» جاء نتيجة الانضباط والتخطيط الجيد، فضلاً عن التحلي بالالتزام والاحترافية، ما جعلهم قادرين على صناعة كل شيء وهو ما نتج عنه تحقيق هذا الإنجاز في المونديال.

وحرص الخطيب أكثر من مرة على توجيه رسائله إلى مسؤولي اتحاد الكرة المصري، والقائمين على الرياضة المصرية بشكل عام، للمطالبة بضرورة التغيير والتخطيط الجيد، وكذلك تطوير منظومة التحكيم إلى جانب مواعيد انطلاق وانتهاء المسابقات المحلية والتي تتعارض مع البطولات الأفريقية ويتضرر بسببها الأندية المصرية وفي مقدمتها الأهلي إلى جانب تطبيق اللوائح على الجميع دون استثناء.

طباعة Email