قطط المونديال بين الشهرة والهجرة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد أيام قليلة من سرقة «قطة» للأضواء في مؤتمر صحافي خلال كأس العالم 2022، ظهرت «قطة» أخرى لتزاحمها دائرة الضوء في الحدث العالمي.

وخلال المؤتمر الصحافي الذي عقد للنجم البرازيلي فينيسيوس جونيور، قبل مواجهة كرواتيا في ربع نهائي المونديال، فوجئ بقطة تقفز إلى الطاولة، ليتحول الاهتمام والكاميرات إليها قبل أن يتم إبعادها سريعاً، وتحولت القطة بعد خروج البرازيل من كأس العالم، إلى وسيلة للسخرية من البرازيليين. وكشفت صحيفة «ذا صن»، عن قيام نجمي المنتخب الإنجليزي جون ستونز وكايل ووكر، بإجراءات تبني قطة عثرا عليها مصابة بكسر في القدم خلال المونديال، وقاما بعلاجها بالتعاون مع الجمعية القطرية لرعاية الحيوان، وتعهدا بنقلها إلى إنجلترا بعد المونديال، وأوضحت الصحيفة أن اللاعبين سيتفقان فيما بعد، على المكان الذي ستعيش فيه القطة. وأشارت الصحيفة، إلى أن ستونز سقط في حب القطة عندما دخل إلى قاعدة تدريب الفريق من فئة الخمسة نجوم في يومهم الأول، ونشر لاحقًا صورة له، بينما تسترخى القطة، التي أطلقوا عليها اسم ديف، تحت كرسيه مع رسالة: «انضم إلينا ديف لتناول العشاء».

طباعة Email