ريبيرو وكيونغ.. جمعهما شباب الأهلي ويتواجهان في المونديال

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تجمع مباراة البرازيل وكوريا الجنوبية، غداً باستاد 974، بين صديقي الاحتراف؛ الكوري الجنوبي كوون كيونغ وون، والبرازيلي ايفرتون ريبيرو، اللذين لعبا معاً في فترة سابقة لشباب الأهلي.

وتعاقد شباب الأهلي في 2015، مع كوون كيونغ وون، لمدة 3 سنوات قادماً من جينبوك هيونداي الكوري الجنوبي، ولاعب منتخب بلاده الأولمبي، والبرازيلي إيفرتون ريبيرو، قادماً من كروزيرو البرازيلي بعقد يمتد 4 سنوات، وكان وقتها يلعب في صفوف المنتخب البرازيلي الأول.

ورحل كيونغ عن شباب الأهلي في 2017، للعب مع تيانغين الصيني، بعد 690 يوماً، شارك فيها في 74 مباراة مع شباب الاهلي بمختلف البطولات مسجلاً 6 أهداف.

ومن أشهر مواقفه، تسجيل هدف بالخطأ في مرمى شباب الأهلي قبل دقيقتين من نهاية مباراة الفريق مع النصر، في نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة ( يونيو 2015) ولكنه عاد لإسعاد الجماهيرفي أكتوبر 2015، مسجلاً الهدف الأغلى، ليفوز فريقه على الهلال السعودي في الوقت بدل الضائع، ويتأهل للمرة الأولى لنهائي «أبطال آسيا».

وعاد ريبيرو، للعب في صفوف فلامنغو في يوليو 2017،، بطموح العودة إلى صفوف «السامبا» واللعب بالمونديال، ولكن الامر لم يتحقق في «روسيا 2018»، وتحقق في مونديال قطر.

طباعة Email