كأس العالم 2022.. الأعلى تهديفا في تاريخ المونديال

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، أن المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2022، والتي جمعت بين منتخبي الأرجنتين وفرنسا، شاهدها من ملعب "لوسيل" ما يقرب من 89 ألف متفرج، علاوة على 1.5 مليار مشاهد عبر العالم.

فقد أصدر (الفيفا) تقريرا إحصائيا بعد شهر من انتهاء منافسات كأس العالم 2022، والتي فاز المنتخب الأرجنتيني بلقبها اثر تفوقه على نظيره الفرنسي بركلات الترجيح 4-2 بعد نهاية المباراة بالتعادل 3-3.

ونوه التقرير إلى أن نحو 5 مليارات شخص تفاعلوا مع كأس العالم 2022، من خلال متابعة محتوى البطولة عبر مجموعة من المنصات والأجهزة في جميع أنحاء العالم الإعلامي.

وبلغ إجمالي الحضور الجماهيري لمباريات المونديال 3.4 مليون متفرج- مقارنة بـ 3 ملايين شاهدوا نسخة 2018 – و حظيت هذه النسخة أيضا بأعلى حصيلة تهديفية في تاريخ كأس العالم بعدما شهدت 172 هدفا لتصبح هي النسخة الأعلى تهديفاً، محطمة الرقم القياسي السابق البالغ 171 هدفا، والذي شهدته نسختا 1998 و2014.

وشهدت 3 مباريات في استاد لوسيل، بما في ذلك المباراة النهائية، أكبر حضور جماهيري لمباراة في كأس العالم منذ نهائي 1994 عندما واجهت البرازيل إيطاليا أمام 94 ألفا و194 مشجعا في ملعب "روز بول" في باسادينا.

كما شهدت البطولة أرقاماً مميزة من بعض عمالقة كرة القدم، فأصبح كريستيانو رونالدو أول لاعب يهز الشباك في خمس نسخ لكأس العالم (2006 و2010 و2014 و2018 و2022) وأصبح ليونيل ميسي أول لاعب يسجل في أربع مباريات متتالية بالأدوار الإقصائية منذ إدخال دور الـ16 في البطولة في نسخة المكسيك 1986.

وحقق النجم الأرجنتيني رقماً قياسيا آخر حين خاض مباراته رقم 26 في نهائيات كأس العالم في النهائي أمام فرنسا، متجاوزا الرقم القياسي السابق المسجل باسم لوثار ماتيوس في عدد المباريات التي يخوضها أي لاعب بالمونديال.

وجاء أسرع هدف بعد مرور 68 ثانية فقط بتوقيع ألفونسو ديفيز (22 عاما) لاعب كندا في مرمى كرواتيا.

وفي عمر 18 عاما و110 أيام، أصبح الإسباني جافي أصغر لاعب يهز الشباك في المونديال منذ النجم البرازيلي الراحل بيليه في نسخة 1958 حين سجل هدفاً بتسديدة قوية في فوز البرازيل العريض 7-صفر على كوستاريكا.

ومن بين أبرز مشاهد هذا المونديال، كما أورد تقرير فيفا، أصبحت ستيفاني فرابارت أول سيدة تحكم مباراة في كأس العالم، بعدما شكلت برفقة المساعدتين نويز باك وكارين دياز أول ثلاثي نسائي على الإطلاق يدير مباراة في نهائيات كأس العالم.

طباعة Email