احتفالات مليونية في «بوينس آيرس»

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفل ملايين الأرجنتينيين بلقب كأس العالم لكرة القدم في الشوارع، وذلك بعدما نجح ليونيل ميسي في قيادة الفريق للفوز به للمرة الثالثة في تاريخه بعد التغلب على نظيره الفرنسي 4 /‏ 2 بضربات الترجيح، أول من أمس. وأظهرت لقطات تلفزيونية وصور تم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، شارع التاسع من يوليو، وهو من الشوارع الرئيسية في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، فارغاً، فيما تجمع الآلاف حول المسلة للاحتفال باللقب. وتوقفت حركة المرور في المنطقة، كما توقفت خدمات الحافلات وأغلقت معظم المحلات أبوابها مبكراً.

وجاء اللقب الأول في كأس العالم، للمرة الأولى منذ عام 1986، لينشر البهجة في كل أركان البلد العاشق لكرة القدم، والذي يعاني لسنوات من أزمة اقتصادية شديدة وارتفاع التضخم.

ولجأ الكثير من الجماهير، ومنهم رئيس الأرجنتين ألبرتو فيرنانديز، إلى تقاليدهم المرتبطة بالخرافات حتى لا يكونوا فألاً سيئاً لميسي ورفاقه.

وشاهد فيرنانديز المباراة في الأرجنتين، حيث يفضل رؤساء البلد على اختلاف العصور الابتعاد عن حضور المباريات في الملعب منذ خسارة الفريق أمام الكاميرون في افتتاح نسخة عام 1990 بإيطاليا بنتيجة صفر /‏ 1، حيث شاهد وقتها الرئيس الأسبق كارلوس منعم المباراة من المدرجات. وكتب فيرنانديز عبر موقع «تويتر» للتواصل الاجتماعي: «مثل الملايين في بلدي، سأستمتع بمشاهدة نهائي كأس العالم في منزلي».

طباعة Email