لماذا لم يهنئ محمد صلاح منتخب المغرب بإنجاز كأس العالم؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

علق الإعلامي المصري عمرو أديب، على حالة الجدل التي أثيرت في الأيام الماضية، بسبب عدم تهنئة محمد صلاح نجم ليفربول، لمنتخب المغرب بعد الإنجاز التاريخي في بطولة كأس العالم.

وقال خلال برنامجه "الحكاية"، عبر شاشة "mbc مصر"، مساء الجمعة «يبدو أن محمد صلاح شعر أن المغرب لم تقف بجانبه قبل ذلك. صلاح دائما بيساند الجميع، ولكن يبدو إن في تصويتات كثيرة المغرب لم تقف معه، لذلك هو لم يقف معهم».

وتابع «أديب»: «هذا تفسيري في هذا الموضوع، متمنياً التوفيق لمنتخب المغرب عندما يواجه نظيره الكرواتي مساء السبت، في الصراع على الفوز بالمركز الثالث، ليكون أو منتخب عربي وإفريقي يحقق هذا المركز.

وأوضح أن منتخب "أسود الأطلس" حقق إنجازا تاريخيا في بطولة كأس العالم، وهزم منتخبات كبيرة (بلجيكا 2 / 0 - إسبانيا بركلات الترجيح - البرتغال بهدف نظيف).

وأدى المنتخب المغربي آخر تدريباته استعدادا لمواجهة نظيره الكرواتي مساء السبت، في مباراة المركز الثالث ببطولة كأس العالم.

وكان المنتخب المغربي قد خسر في الدور قبل النهائي من المونديال المقام حاليا في قطر، صفر / 2 أمام نظيره الفرنسي، فيما خسر منافسه في مباراة اليوم المنتخب الكرواتي أمام نظيره الأرجنتيني صفر /3.

وذكرت صحيفة "هيسبريس" المغربية أن تدريبات الفريق شهدت بعض الغيابات، فيما اكتفى عز الدين أوناحي بتدريبات الجري منفردا، وخضع الثنائي أشرف حكيمي ونايف أكرد لتدريبات تأهيلية بالدراجة.

وأضافت أن الثنائي رومان سايس ونصير مزراوي، غابا عن التدريبات، حيث لم يتواجد مزراوي في تدريبات الجمعة، بينما يخضع رومان سايس للعلاج بعد تجدد إصابته في المباراة الماضية أمام فرنسا.

 

طباعة Email