أول تعليق من إنريكي بعد رحيله عن منتخب إسبانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

علق لويس إنريكي مدرب منتخب إسبانيا السابق، على رحيله عن تدريب المتادور، بعد توديع بطولة كأس العالم مبكراً من دور الـ 16، على يد منتخب المغرب. 

وكان الاتحاد الإسباني أعلن أمس الخميس رحيل إنريكي، وتعيين لويس دي لافوينتي مدرباً لمنتخب إسبانيا، بدلاً منه.

ونشر لويس إنريكي بيانًا رسمياً عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قال فيه: "انتهى الوقت بشكل سريع بعد 4 سنوات من العمل، أنا ممتن للأشخاص الذين تعاقدوا معي، ولكل الموظفين في الاتحاد الإسباني الذين تشاركت معهم كافة التجارب".

وتابع: "أتأسف للاعبين لعدم قدرتي على مساعدتهم بصورة أكبر، لقد كانوا مثالاً جيداً في السلوك والاحترام والإيمان بالأفكار، لابد من توجيه الشكر أيضاً لجميع العاملين بالفريق من أطباء وأخصائيين العلاج، بالإضافة إلى المختصين بغرف خلع الملابس على ما قدموه لخدمة اللاعبين ومساعدة الجهاز الفني".

وأتم إنريكي، قائلاً: "سعيد وممتن للجماهير ولكل ما ساند المنتخب في الفترة الماضية خاصة في الأوقات الصعبة ولكن حان وقت الوداع وبدء فترة جديدة، لذلك علينا تقديم الدعم الكامل للمدرب لويس دي لافوينتي حتى يتمكن من تحقيق كل ما يريده في المستقبل".

كلمات دالة:
  • كأس العالم 2022،
  • منتخب إسبانيا،
  • إنريكي
طباعة Email