2.5 مليون مشجع حضروا الدور الأول

ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد 13 يوماً و48 مباراة، حققت النسخة الأولى من بطولة كأس العالم التي تقام في الشرق الأوسط أرقاماً ووقائع بارزة، بدءاً بعدد الحضور الذي وصل إلى 2.5 مليون مشجع، أي ما يصل إلى 96 % من سعة الملاعب، والذي تخطى أرقام النسخة الماضية من البطولة التي وصلت إلى 2.17 مليون.

واستضاف استاد لوسيل العدد الأكبر من الجماهير في تاريخ البطولة منذ نسخة 1994، ووصل هذا العدد إلى 88،966 مشجعاً في مباراة الأرجنتين والمكسيك.

صورة

وعلى أرض الملعب أيضاً، عكست بطولة كأس العالم الصورة الجميلة للتنافسية في كرة القدم، فالمرة الأولى، تتأهل منتخبات من جميع القارات إلى دور ثمن النهائي، ثلاثة منها تابعة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم (أستراليا، واليابان وكوريا الشمالية)، وهو رقم قياسي للاتحاد بعدما وصل منتخبان فقط في نسخة 2002 و2010.

وتجدر الإشارة أيضاً إلى أنّ هذه المرة الثانية التي يتأهل بها منتخبان أفريقيان (السنغال والمغرب) إلى دور الـ16، بعد المرة الأولى في نسخة 2014.

تاريخ

ونستكمل كتابة التاريخ مع الحكمة الفرنسية ستيفاني فرابار، التي لم تكن المرأة الأولى التي تتولى التحكيم في بطولة كأس العالم فحسب، بل شكّلت إلى جانب نوزا باك وكارن دياز، الثلاثي النسائي الأول الذي يتولى إدارة المباراة. وكذلك سجّل البرتغالي كريستيانو رونالدو رقماً قياسياً جديداً في مباراته ضدّ غانا، وأصبح اللاعب الأول الذي يسجّل في خمس نسخ مختلفة من بطولة كأس العالم. وأيضاً سجّلت الكثير من المباريات أرقاماً قياسية من ناحية عدد المشاهدات في بلادها، وأصبحت المواجهة بين إنجلترا والولايات المتحدة الأمريكية مباراة كرة القدم للرجال الأكثر مشاهدة على الشاشات الأمريكية.

طباعة Email