لماذا يرفض مبابي التحدث في المؤتمرات الصحفية أو اللقاءات في مونديال قطر؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

 كشفت صحيفة "آس" الإسبانية، اليوم السبت، السبب خلف صمت كيليان مبابي، نجم المنتخب الفرنسي، أثناء مشاركته في نهائيات كأس العالم قطر 2022.

ولم يخرج مبابي حتى الآن للتحدث في المؤتمرات الصحفية أو اللقاءات التي تجرى عقب المباريات.

ووفقا للصحيفة الإسبانية، فإن مبابي حرص على أن يكون أكثر تحفظا في التعامل مع وسائل الإعلام بمونديال قطر، تجنبا للحديث عن مستقبله.

ويعلم مبابي أن كل ما سيقوله سيتجاوز بكثير منتخب بلاده ولا يريد أن يفعل ذلك في الوقت الحالي.

وأشارت الصحيفة الإسبانية وفقا لروسيا اليوم إلى أن مبابي يدرك أن العديد من الشائعات تطارده بشأن مستقبله، لكنه لا يريد فتح هذا الموضوع في منتصف كأس العالم.

وستتم معاقبة الاتحاد الفرنسي لكرة القدم لأن مبابي رفض الإدلاء بتصريحات للمرة الثانية بصفته أفضل لاعب في المباراة.

وذكرت الصحيفة أن الاتحاد الفرنسي يتقبل بشكل كامل موقف مبابي ويتحمل العقوبات التي تفرض على اللاعب بسبب هذا الأمر.

وسبق أن زعمت تقارير بأن مبابي طلب الرحيل عن سان جيرمان في الميركاتو الشتوي المقبل.

طباعة Email