جاكبو.. السلاح المفاجئ للمنتخب الهولندي

ت + ت - الحجم الطبيعي

 قبل عام ونصف العام فقط، بدأ اللاعب الشاب كودي جاكبو مسيرته الدولية مع المنتخب الهولندي لكرة القدم من خلال المشاركة في الدقائق الأخيرة من مباراة الفريق أمام منتخب مقدونيا الشمالية في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020) التي أقيمت منتصف العام الماضي.

وبهذه الدقائق القليلة، التي لعبها بديلا لفرنكي دي يونج، صنع جاكبو التاريخ بأن أصبح أول لاعب منذ 1980 يخوض مباراته الدولية الأولى مع المنتخب الهولندي ضمن بطولة كأس أمم أوروبا.

لكن يبدو أن جاكبو، الذي لا يزال في الـ23 من عمره اعتاد سريعا على خطف الأضواء حيث أصبح اللاعب من أبرز نجوم منتخب بلاده في دور المجموعات لبطولة كأس العالم 2022 بعدما سجل هدفا في كل مباراة للفريق في مجموعته بالدور الأول للبطولة ليقتسم صدارة قائمة الهدافين مع الفرنسي كيليان مبابي والإكوادوري إينر فالنسيا.

وأصبح جاكبو لاعب آيندهوفن الهولندي من مفاجآت واكتشافات المونديال الحالي، حتى بالنسبة لمدربه الكبير لويس فان جال الذي أشار إلى أنه لا يزال صغيرا للغاية.

وأشاد فان جال بأداء اللاعب في المونديال الحالي، ولم يكن فان جال مخطئا كثيرا فيما ذكره عن اللاعب بشأن أنه لا يزال صغيرا للغاية خاصة وأن اللاعب لا يمتلك بالفعل كثيرا من الخبرة.

وبرغم هذا، أثارت أهداف جاكبو سعادة الهولنديين حيث ساهم اللاعب بشكل كبير في تأهل الفريق للدور الثاني بعدما سجل 3 من الأهداف الـ5 التي سجلها الفريق في الدور الأول للبطولة.

وفي كل مباراة، كان هدف جاكبو هو هدف التقدم للفريق ما منح أهدافه أهمية أكبر.

والمثير أن جاكبو يؤدي مع المنتخب الهولندي حاليا الدور الذي كان موكلا إلى المهاجم ممفيس ديباي نجم برشلونة الإسباني، والذي غاب عن المباراتين الأولى والثانية للفريق في المونديال الحالي بسبب الإصابة وعاد لصفوف الفريق من خلال المباراة الثالثة فقط أمام منتخب قطر.

ولا يحظى جاكبو بخبرة دولية كبيرة حيث كانت مباراته أمام منتخب قطر هي الـ11 له مع المنتخب الهولندي كما اقتصرت مشاركات اللاعب مع فريقه آيندهوفن بالبطولات الأوروبية على 17 مباراة في مسابقة الدوري الأوروبي و5 مباريات في دوري المؤتمر الأوروبي و12 مباراة في الأدوار التأهيلية لدوري الأبطال الأوربي.

وبرغم هذا، أصبح جاكبو بمثابة السلاح المفاجئ والفعال للمنتخب الهولندي في المونديال الحالي، وقد يعتمد ما سيحققه الفريق في الأدوار الإقصائية على ما سيقدمه جاكبو من أداء وما سيحرزه من أهداف.

والحقيقة أن فان جال /71 عاما/ لعب دورا في ما يقدمه اللاعب في المونديال الحالي حيث عمد إلى نقله من اللاعب كجناح أيسر إلى مركز المهاجم غير الصريح.

والآن، سيكون على اللاعب أن يثبت جدارته بشكل أكبر من خلال المراحل الأهم في المونديال الحالي بداية من المواجهة مع المنتخب الأمريكي يوم السبت المقبل في دور الـ16 للبطولة.

طباعة Email