قضاة الملاعب جاهزون للمهمة الصعبة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أنهى قضاة الملاعب استعداداتهم للمشاركة في المهمة الصعبة بإدارة مباريات مونديال 2022 «قطر»، حيث تم اختيار 36 حكماً للساحة و69 حكماً مساعداً و24 حكم فيديو بالتعاون مع الاتحادات القارية الستة، وجاء الاختيار بناء على جودة هؤلاء الحكام وأدائهم في بطولات الفيفا والمنافسات الدولية والمحلية في السنوات الماضية.

وضمت قائمة قضاة الملاعب عدد 3 حكام عرب للساحة ضمن قائمة الحكام الرئيسيين، وهم الإماراتي محمد عبدالله، الجزائري مصطفى غربال والقطري عبد الرحمن الجاسم، إضافة إلى 7 عرب مساعدين، وهم المصري محمود أبو الرجال، والقطريان طالب المري وسعود أحمد، والإماراتيان محمد الحمادي وحسن المهري، والجزائريان عبد الحق إتشعلي وقوراري مقران، كما ضمت قائمة حكام الفيديو 3 أسماء عربية، وهم القطري عبدالله المري، والمغربيان رضوان جياد وعادل زوراق.

وقال بييرلويجي كولينا رئيس لجنة الحكام في الفيفا: اعتدنا دائماً إن الجودة أول المعايير التي نأخذها بعين الاعتبار، اخترنا حكاماً من أعلى المستويات، وسنبذل قصارى جهودنا لنتمكن من تقديم مستوى أفضل في مونديال قطر.

وتشهد البطولة دخول التكنولوجيا الحديثة التي سيتم تطبيقها لأول مرة ومنها تقنية «نصف آلية» لكشف التسلل، وهي تقنية تهدف إلى تسريع قرارات التحكيم وتوثيقها.

كما تشهد البطولة حدثاً تاريخياً لأول مرة بمشاركة ثلاث حكمات و3 مساعدات لهن، إذ تم اختيار: الفرنسية ستيفاني فرابارت، والرواندية ساليما موكاسانجا، واليابانية يوشيمي ياماشيتا والمساعدات: البرازيلية نويزا باك، والمكسيكية كارين دياز ميدينا، والأمريكية كاثرين نيسبيت.

طباعة Email