الركراكي يفاجئ الجميع بإشراك أكرد وسايس أساسيين أمام فرنسا

ت + ت - الحجم الطبيعي

فاجأ مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم وليد الركراكي الجميع بإشراكه قطبي الدفاع نايف أكرد ورومان سايس أساسيان في المباراة ضد فرنسا، حاملة اللقب، في الدور نصف النهائي لمونديال قطر 2022.

وكان الشك يحوم حيال مشاركة القائد سايس في مباراة اليوم عقب إصابته في الفخذ الأيسر في المباراة التاريخية بربع النهائي ضد البرتغال (1-صفر) السبت الماضي، حيث اضطر إلى ترك مكانه لأشرف داري في الدقيقة 57، فيما غاب قطب دفاع وست هام يونايتد الإنجليزي أكرد عن المباراة الأخيرة ضد البرتغال ولم يتواجد اسمه ضمن التشكيلة بسبب إصابة تعرض لها ضد إسبانيا في ثمن النهائي.

وغاب أكرد عن الدقائق الـ15 الأولى التي كانت مفتوحة أمام وسائل الإعلام في الحصة التدريبية الأخيرة قبل المباراة، في خدعة من المدرب الركراكي لمنافسه.

كما عاد مدافع بايرن ميونيخ الألماني نصير مزراوي إلى التشكيلة الأساسية بعد غيابه عن المباراة الأخيرة بسبب المرض.

ودفع الركراكي بقطب دفاع بلد الوليد جواد الياميق أساسياً على حساب لاعب وسط ستاندار لياج البلجيكي سليم أملاح من أجل نهج خطة 5-3-2.

وكان المنتخب المغربي أول الواصلين إلى الملعب، ودخل لاعبوه لمعاينة أرضيته وكان بينهم لاعب وسط مرسيليا أمين حارث على عكازين بسبب الإصابة التي تعرض لها في ركبته قبل البطولة وأرغمته على الخضوع لعملية جراحية وبالتالي الغياب عن المونديال حيث استدعى الركراكي مهاجم بيرنلي الإنجليزي آنس زرزوي مكانه.

ويسعى المنتخب المغربي إلى مواصلة مشواره الرائع في البطولة وبلوغ المباراة النهائية لكتابة تاريخ جديد بأول منتخب عربي وإفريقي يحقق هذا الإنجاز بعدما فعلها أيضا ببلوغه دور الأربعة.

في المقابل أجرى مدرب فرنسا ديدييه ديشان تبديلين على تشكيلته الفائزة على إنجلترا (2-1) في ربع النهائي، فغاب لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي أدريان رابيو عن تشكيلة الزرق بسبب الإصابة، ولعب مكانه لاعب وسط موناكو يوسف فوفانا، وجلس مدافع بايرن ميونيخ الألماني دايو أوباميكانو على دكة البدلاء تاركاً مكانه لمدافع ليفربول الانجليزي إبراهيما كوناتيه.

طباعة Email