لوريس: الأجواء الجماهيرية لصالح المغرب

ت + ت - الحجم الطبيعي

اعتبر هوغو لوريس حارس وقائد منتخب فرنسا أن المباراة أمام المنتخب المغربي في نصف نهائي مونديال 2022 ستجمع «فريقين قويين»، معتبراً أن الأجواء الجماهيرية ستكون لصالح «أسود الأطلس»، وقال: المباراة بين فريقين وموهوبين، وكل منتخب لديه هدف واحد وهو التأهل إلى النهائي، تغلب منافسنا على بلجيكا وإسبانيا والبرتغال، وتأهل من دور المجموعات في المركز الأول في مجموعة صعبة، ما يؤكد أنهم فريق جيد وخصم قوي.

وعن مواجهة كيليان مبابي مع زميله في سان جيرمان أشرف حكيمي، قال لوريس: قد يكون من الصعب مواجهة زميل لك في الفريق، لأنكما تعرفان بعضكما البعض جيداً، لكن هذه فرنسا ضد المغرب. هناك لاعبون آخرون أيضاً، مثل حكيم زياش الذي يمكنه أن يحدث الفارق والحارس ياسين بونو الذي يلعب في إشبيلية، هو حارس كبير وسيقدم دافعاً كبيراً لزملائه، نحن صبورون، نريد أن نحسم الأمور في وقت مبكر.

اعتبر لويس أن الأجواء الجماهيرية ستكون مع المغرب لأن المونديال يقام للمرة الأولى على أرض عربية، وقال: نحن جاهزون لأي شيء، علينا أن نظهر أننا على استعداد لرفع المستوى، إلى أن نكون في قمة مستوانا، والمغرب، لن يتوقف وهم يريدون أن يصبحوا أبطالاً ونركز على الفوز فقط.

طباعة Email