صعدت إلى نصف النهائي بركلات الترجيح

كرواتيا تطيح بالبرازيل

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تأهل المنتخب الكرواتي للدور قبل النهائي ببطولة كأس العالم لكرة القدم عقب فوزه على المنتخب البرازيلي 4 /‏‏‏ 2 بركلات الترجيح خلال المباراة التي جمعتهما أمس، على استاد المدينة التعليمية بمدينة الريان القطرية، في دور الثمانية من البطولة. وكان الوقت الأصلي للمباراة انتهى بالتعادل السلبي ليلعبا شوطين إضافيين تعادلا خلالهما 1/‏‏‏1. وتقدم المنتخب البرازيلي بهدف سجله نيمار في الدقيقة الأولى من الوقت الإضافي الشوط الإضافي الأول، قبل أن يتعادل المنتخب الكرواتي عن طريق برونو بيتكوفيتش في الدقيقة 117، وفي ركلات الترجيح سجل للمنتخب الكرواتي نيكولا فلاسيتش ولوفرو ماجر ولوكا مودريتش وميسلاف أورسيتش. فيما سجل للبرازيل كل من كاسيميرو وبيدرو جيليرمي وأهدر رودريجو وماركينيوس ركلتين.

وعلى ملعب استاد «المدينة التعليمية» وسط حضور 43 ألفاً و893 مشجعاً، انتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل السلبي ليخوض الفريقان وقتاً إضافياً شهد تسجيل النجم نيمار هدف التقدم للبرازيل في الدقيقة 105 ثم تعادل برونو بيتكوفيتش لكرواتيا في الدقيقة 117 وانتهى الوقت الإضافي بالتعادل 1 /‏‏‏ 1 ليحتكم الفريقان لضربات الجزاء الترجيحية التي انتهت بفوز كرواتيا 4 /‏‏‏ 2.

تتويج

ونجح المنتخب الكرواتي، وصيف بطل مونديال 2018، في فك عقدته أمام نظيره البرازيلي، الأكثر تتويجاً بلقب كأس العالم برصيد خمسة ألقاب، حيث كان الفوز هو الأول لكرواتيا على البرازيل في تاريخ مواجهاتهما. وكانت أربع مواجهات سابقة قد جمعت بين كرواتيا والبرازيل، شهدت تعادلاً واحداً وثلاثة انتصارات للبرازيل، منها أولى مبارياتهما في مونديال 2006 حينما فازت البرازيل 1 /‏‏‏ صفر وأولى مبارياتهما أيضاً في مونديال 2014 وانتهت بفوز البرازيل 3 /‏‏‏ 1، وقد سجل نيمار حينها هدفين في أول ظهور له بكأس العالم.

تشكيلة

ودفع المدير الفني للمنتخب الكرواتي زلاتكو داليتش بتشكيلة أساسية ضمت الحارس دومينيك ليفاكوفيتش وجوزيب يورانوفيتش وديان لوفرين وجوسكو جفارديول وبورنا سوسا ولوكا مودريتش ومارسيلو بروزوفيتش وماتيو كوفاسيتش وماريو باساليتش وأندريج كراماريتش وايفان بيريسيتش. ودفع المدير الفني للمنتخب البرازيلي تيتي بتشكيلة أساسية ضمت الحارس أليسون وإيدير ميليتاو وماركينيوس وتياجو سيلفا ودانيلو ولوكاس باكيتا وكاسيميرو ورافينيا ونيمار وفينيسيوس جونيور وريشارليسون.

هجوم

وبدأت المباراة بضغط من جانب المنتخب البرازيلي، لكن خلال ربع ساعة من المباراة، وسدد نيمار كرة قوية تصدى لها ليفاكوفيتش في الدقيقة 21،. وسدد إيفان بيرسيتش كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكنها لم تكن بالدقة الكافية لتهديد مرمى أليسون في الدقيقة 30.

وبمرور الوقت نجح المنتخب الكرواتي في السيطرة على اللعب وأبعد الخطر عن منطقة جزائه، ونجح في تحجيم خطورة الثلاثي الهجومي فينسيوس ونيمار وريتشارلسون. ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بالتعادل السلبي.

الثاني

ومع بداية الشوط الثاني، واصل المنتخب البرازيلي محاولاته، فيما استمر المنتخب الكرواتي في سيطرته الدفاعية وإبعاد الخطر عن منطقة جزائه، وكاد جفاريدول، مدافع المنتخب الكرواتي، أن يسجل هدفاً بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة57، بعدما حول كرة عرضية من إيدير ميليتاو مدافع المنتخب البرازيلي، بالخطأ في تجاه مرمى فريقه، لكن ليفاكوفيتش أنقذ الموقف ببراعة. أستمر اللعب سجال حتى أنتهى الوقت الأصلي للقاء بالتعادل السلبي، ليتم اللجوء إلى شوطين إضافيين.

محاولات

وفي الشوط الإضافي الأول، واصل المنتخب البرازيلي محاولاته من أجل تسجيل هدف التقدم، وأثمرت محاولات المنتخب البرازيلي عن تسجيله هدف التقدم في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الإضافي الأول، حينما انفرد بمرمى ليفاكوفيتش وراوغه ووضع الكرة في الشباك، ثم انطلقت صافرة نهاية الشوط الإضافي الأول، بعدها تعادل المنتخب الكرواتي عن طريق برونو بيتكوفيتش في الدقيقة 117، وفي ركلات الترجيح سجل للمنتخب الكرواتي نيكولا فلاسيتش ولوفرو ماجر ولوكا مودريتش وميسلاف أورسيتش. فيما سجل للبرازيل كل من كاسيميرو وبيدرو جيليرمي وأهدر رودريجو وماركينيوس ركلتين.

وأبدى زلاتكو داليتش سعادته بالتأهل إلى دور نصف النهائي في مونديال قطر 2022، وذلك عقب فوز منتخب بلاده على البرازيل بركلات الترجيح ضمن مباريات دور الثمانية، أمس، وقال زلاتكو داليتش: الكروات نجحوا في الذهاب بعيداً، تحلينا بالشجاعة، تهانينا لجميع اللاعبين ولكننا سنواصل الذهاب بعيداً، بذلنا كل ما في وسعنا وشكراً للذين لم يلعبوا ولم يشاركوا حتى لو دقيقة ولكن عاشوا معنا هذه المباراة، أهدي هذا الفوز للشعب الكرواتي وكل شخص كرواتي في كل أنحاء العالم، وأعلم أنهم سعداء وسيحبوننا اليوم أكثر من أي وقت مضى، كرواتيا أظهرت لكم أن بإمكانها الفوز والآن يجب أن تكونوا فخورين، إنها المرة الثانية توالياً التي تتأهل فيها كرواتيا إلى نصف النهائي، إنه إنجاز.

سيطرة

وقال تياغو سيلفا قائد المنتخب البرازيلي: «كانت مباراة صعبة كالمباريات السابقة التي خضناها في الدوحة، كان أمامنا وقت قصير للفوز ولكننا لم نتمكن من ذلك، سيطرنا على المباراة بأكملها ولكن هذه هي كرة القدم واجهنا منتخباً من جودة عالية، وعلى الأرجح انه كانت هناك فترات يجب أن نكون فيها أكثر تركيزاً ولكن لسنا معتادين على الهجمات المرتدة المنظمة الجيدة للمنتخب الكرواتي، كما أننا دفعنا ثمن الكرة التي أهدرناها في هجمة مرتدة».

وأضاف: «رغم هذه الانتكاسة يجب أن نتطلع إلى الأمام وأنا فخور بما يقوم به اللاعبون معي، ومن الصعب إيجاد الكلمات، سبق وأن عشت انتكاسات في حياتي وليس فقط مع سيليساو وعندما تخسر هدفاً مهماً فهناك خيبة أمل كبيرة، في كل مرة تعرضت فيها لذلك نجحت في النهوض مجدداً، وبخصوص خوضه المونديال الأخير، قال: على الأرجح نعم، للأسف أنا تقدمت في السن ولكن من الصعب للغاية استيعاب هذا الأمر واتخاذ قرار في هذا الوضع، أتمنى أن أكون تركت إرثاً مهماً للأجيال القادمة».

وأكد البرازيلي كاسيميرو لاعب الوسط: من الصعب إيجاد الكلمات يجب أن نرفع رؤوسنا وستستمر الحياة، نحن حزينون ونشعر بالضيق، خاصةً الطريقة التي خسرنا بها، كان الفوز بأيدينا، لكننا فرطنا به وكان من نصيب الكروات، انه إقصاء صعب. كنا نؤمن بالعمل، كنا نقوم بعمل رائع، كان هناك جو جيد، لكن هذه أشياء تتعلق بكرة القدم، هذا يحدث، الآن سنرفع رؤوسنا وتستمر الحياة.

وقال كاكا لاعب الوسط الدولي البرازيلي السابق: اللاعبون البرازيليون تحت وقع الصدمة من الصعب إيجاد الكلمات لوصف ما حدث لأننا نملك الكثير من المهارات للقيام بالاختراقات.

طباعة Email