«فيفا» يحسم الجدل حول هدف اليابان

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعم الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» حكام تقنية الفيديو المساعد «فار» بعدما اتخذوا قرارهم بأن الكرة ما زالت داخل الملعب قبل أن يحرز المنتخب الياباني هدفه الثاني في المباراة التي فاز بها على إسبانيا 2 /‏ 1 أول من أمس.

الانتصار الذي حققه المنتخب الياباني جعله يتصدر المجموعة الخامسة أمام إسبانيا، علماً بأنه لو كان تعادل في هذه المباراة، لتأهل المنتخب الألماني لدور الـ16 بدلاً منه.

وذكر فيفا في بيان أمس: «هدف المنتخب الياباني الثاني في المباراة التي فاز بها على إسبانيا 2 /‏ 1 تم مراجعته من قبل حكام تقنية حكم الفيديو المساعد «فار» لتحديد ما إذا كانت الكرة قد خرجت بكامل محيطها من الملعب. واستخدم حكام الفيديو تقنية كاميرا خط المرمى للتأكد مما إذا كانت الكرة عبرت الخط بكامل محيطها أم لا».

وأضاف: «كاميرات أخرى من شأنها أن تظهر لقطات مضللة، ولكن وفقاً للأدلة المتاحة، فإن الكرة لم تعبر الخط بكامل محيطها».

وانتشر جدل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن انحناء كرة القدم وما إذا كانت قد عبرت خط المرمى بكامل محيطها أم لا منذ انتهاء المباراة.

وبدلاً من التذمر بشأن صحة الهدف، فإن أغلب وسائل الإعلام الألمانية، ركزت على فشل فريقها بعد أن ودع المونديال من دور المجموعات في النسخة الثانية على التوالي.

طباعة Email