المغرب تحصد نقطة ثمينة من كرواتيا

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

انتزع المنتخب المغربي نقطة ثمينة من نظيره الكرواتي، وصيف بطل النسخة الأخيرة، عندما أرغمه على التعادل السلبي أمس على ملعب البيت في الخور في الجولة الأولى من منافسات المجموعة السادسة ضمن مونديال قطر لكرة القدم 2022، وهو التعادل السادس لـ«أسود الأطلس» في مشاركتهم السادسة في النهائيات، مقابل فوزين وتسع هزائم.

ووقف المغرب نداً أمام كرواتيا ونجومها لوكا مودريتش وماتيو كوفاتشيتش ومارسيلو بروزوفيتش وإيفان بيريشيتش، في مباراة رتيبة لم تشهد الكثير من الفرص.

وتعتبر النقطة ثمينة في مجموعة قوية تضمهم إلى جانب بلجيكا، ثالثة المونديال الروسي، التي ستكون منافستهم في الجولة الثانية الأحد المقبل على ملعب الثمامة، فيما تلتقي كرواتيا مع كندا في اليوم ذاته على ملعب خليفة الدولي.

وهي المرة الأولى التي يتقي فيها المنتخبان المغربي والكرواتي في مباراة رسمية، والثانية في تاريخهما بعد الأولى التي كانت في المغرب في ديسمبر 1998 في النسخة الأولى لدورة الحسن الثاني الدولية في الدار البيضاء، وانتهت بفوز كرواتيا بركلات الترجيح بعد تعادلهما 2-2 في الوقت الأصلي. ودفع الركراكي بتشكيلته المثالية معززاً خط الوسط بالثنائي الدفاعي سفيان أمربط وسليم أملاح، فسدّ المنافذ على صانع ألعاب كرواتيا وريال مدريد الإسباني مودريتش. وحاولت كرواتيا الضغط منذ البداية، لكن دون فاعلية، فيما اعتمد أسود الأطلس على الهجمات المرتدة، التي كان أبرزها في الدقيقة 14، أنهاها أشرف حكيمي بتسديدة جانبية زاحفة تصدى لها حارس المرمى الكرواتي دومينيك ليفاكوفيتش.

وكاد جناح توتنهام الإنجليزي إيفان بيريشيتش يفعلها بتسديدة خادعة من خارج المنطقة إثر تمريرة خاطئة لأملاح، بعدما انتبه لخروج حارس مرمى إشبيلية الإسباني ياسين بونو من عرينه، لكنها مرت فوق العارضة بسنتمترات قليلة (16).

وانتظرت كرواتيا الثواني الأخيرة لتشكيل خطورة على مرمى بونو، وذلك عندما مرر مدافع شتوتغارت الألماني بورنا سوسا كرة عرضية من الجهة اليسرى، تابعها مهاجم تورينو الإيطالي نيكولا فلاشيتش بيمناه من مسافة قريبة أبعدها بونو بقدمه قبل أن يشتتها الدفاع (45). وسدد مودريتش كرة قوية من خارج المنطقة فوق العارضة (45+2). وتعرض مزراوي للإصابة على إثر هذه المحاولة ولم يتمكن من إكمال المباراة، فدخل مكانه مدافع الوداد البيضاوي يحيى عطية الله (60).

مشاركة حمدالله

ومرر زياش إلى حكيمي، الذي سددها بيمناه، أبعدها الحارس بصعوبة بقبضتي يديه (64). ودفع الركراكي بمهاجم أوساسونا الإسباني المعار من برشلونة عبدالصمد الزلزولي مكان بوفال (65). وكاد النصيري يخدع بونو إثر ركلة حرة جانبية حاول إبعادها فمرت فوق العارضة بسنتمترات قليلة (71). وأشرك الركراكي مهاجم اتحاد جدة السعودي العائد بعد استبعاد ثلاثة أعوام عبدالرزاق حمدالله، ولاعب وسط سمبدوريا الإيطالي عبدالحميد صابيري دون أن تتغير النتيجة.

صدمة كرواتية

أبدى لاعبو المنتخب الكرواتي خيبة أمل إثر التعادل السلبي مع المنتخب المغربي، وقال لوفرو مايير الذي شارك من مقعد البدلاء ضمن صفوف المنتخب الكرواتي في الدقيقة 79: «قبل المباراة كنا نتطلع بالطبع إلى الفوز، ولا يمكن أن نكون سعداء بالتعادل».

ومن جانبه، قال المدافع جوزيب يورانوفيتش: «كان لقاء صعباً، كل الفرق المتواجدة قوية، رأينا السعودية وقد فازت أمس على الأرجنتين، كأس العالم هي أقوى منافسة رياضية». (الدوحة - د ب أ)

طباعة Email