بيليه.. ملهم نجوم السامبا في الرباعية

ت + ت - الحجم الطبيعي

لم ينس نجوم المنتخب البرازيلي ولا جمهور السامبا الوفي الأسطورة البرازيلية بيليه، خلال فرحتهم بالتأهل إلى ربع نهائي كأس العالم بعد الفوز التاريخي والكبير على المنتخب الكوري الجنوبي بأربعة أهداف مقابل هدف، حيث كان بيليه حاضراً عبر "تيفو" ضخم حملته الجماهير البرازيلية الموجودة في المدرجات..  وكذا عبر لافتة كبيرة حملها نجوم السامبا وسط الملعب.

 دعم معنوي

لفتة طيبة تلك التي حرص الشعب البرازيلي الوفي على إبدائها للنجم الأسمر بيليه، والدعم المعنوي للأسطورة في وعكته الصحية، حيث حرص الجمهور على حمل صوره مع عبارات تحمل رسالة لبيليه مفادها أنك حاضر في القلوب وفي ملعب المباراة، وستكون شاهداً على تأهل السامبا إلى دور الثمانية الكبار من بطولة كأس العالم.

ملهم النجوم

لم يقتصر الوفاء على الجمهور البرازيلي، بل امتد إلى نجوم المنتخب البرازيلي بقيادة نيمار، الذي حمل لافتة كبيرة لبيليه أثناء احتفالهم بالتأهل إلى ربع نهائي كأس العالم 2022. وكانت الصورة التي حملوها لبيليه في احتفاليته الشهيرة بالتسجيل في مرمى إيطاليا في نهائي نسخة 1970 من المونديال، قبل 52 عاما.

رسالة كبيرة وقيمة بعثها نجوم السامبا في مونديال 2022، فحواها أن "بيليه سيكون الملهم لنا في النسخة الحالية، لتكرار المشهد الجميل الذي كان بطله في العام 1970".

نسخة 1970

أقيم نهائي كأس العالم لكرة القدم 1970 على ملعب أزتيكا بالعاصمة المكسيكية، أمام 107,412 متفرج، وجمع منتخبي البرازيل وإيطاليا.

كان كلا المنتخبين يمني النفس بالفوز بكأس العالم للمرة الثالثة في تاريخه ليمتلك كأس جول ريميه للأبد.

تقدمت البرازيل أولاًً عن طريق بيليه، ثم عادلت إيطاليا النتيجة عبر روبيرتو بونينسيغنا، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1.

في الشوط الثاني، سجلت البرازيل ثلاثة أهداف متتالية عن طريق كل من غيرسون وجارزينيو وكارلوس ألبرتو توريس، لينتهي اللقاء بفوز البرازيل بنتيجة 4-1.

وبهذا الفوز أصبحت البرازيل أول بلد يفوز بالكأس ثلاث مرات، وامتلكت كأس جول ريميه، بعد حصولها على بطولتي عامي 1958 و1962.

دخلت البرازيل التاريخ بهذا الفوز، فأصبح ماريو زاغالو أول من يفوز بكأس العالم لاعباً (عامي 1958 و 1962) و مدرباً (عام 1970).

وأصبحت البرازيل أول منتخب يحرز كأس العالم ويفوز بجميع اللقاءات التي لعبها، وأصبح جارزينيو أول لاعب يسجل في كل مباريات البطولة التي لعبها.

فهل يعيد التاريخ نفسه ويكرر نيمار ورفاقه إنجاز بيليه في بطولة العالم عام 1970، بالفوز بالنسخة الحالية من المونديال؟

الصورة :

الصورة :

الصورة :

كلمات دالة:
  • الأسطورة بيليه،
  • النجم البرازيلي نيمار ،
  • كاس العالم،
  • المنتخب البرازيلي،
  • مونديال 1970،
  • تيفو بيليه
طباعة Email