روبي فاولر لـ «البيان»: المنطق يرشح فرنسا.. والقلب يخفق لـ «البرغوث»

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد روبي فاولر نجم ليفربول السابق، أن المنطق يرشح كفة فرنسا المنتخب الأفضل والأقوى على منتخب الأرجنتين في نهائي مونديال قطر 2022، وبين العواطف التي تؤيد فوز الأرجنتين تكريماً للاعب الأسطورة ميسي، حيث يتعاطف الكثيرون مع الأرجنتين في النهائي من أجل «البرغوث» الذي يسعى لتحقيق حلمه في التتويج باللقب في الفرصة الأخيرة الليلة، مشيراً إلى أن كرة القدم أنصفت ميسي بوصوله إلى المباراة النهائية للمرة الثانية في مسيرته بعد مونديال 2014 في البرازيل. وقال فاولر لـ«البيان»: منتخبا فرنسا والأرجنتين يستحقان الوصول إلى المباراة النهائية، نظير ما قدماه من عروض قوية طيلة البطولة، وأعتقد أن النهائي سيكون ممتعاً بين فريقين يملكان هجوماً مرعباً بقيادة أفضل لاعبين في العالم، هما كليان مبابي وليونيل ميسي.

فرصة

وبشأن توقعاته بطل كأس العالم قال فاولر: عقلي يقول: إن فرنسا الأقرب للاحتفاظ باللقب، تريد أن تكتب التاريخ وتكون ثالث منتخب يحقق اللقب مرتين متتاليتين مثل إيطاليا 1934 و1938 والبرازيل في مونديالي 1958 و1962، هذه الفرصة لا تتكرر دائماً في بطولة بحجم كأس العالم، ومن الجهة الأخرى تبحث الأرجنتين عن إنجاز غير مسبوق لأسطورتها ميسي، وأعتقد أن العالم كله ينتظر فرحة هذا اللاعب، سيكون الأمر رائعاً وملهماً لعشاق كرة القدم.

وصرح فاولر أنه في كلتا الحالتين سواء فازت فرنسا أو الأرجنتين فسيستمتع عشاق كرة القدم بأداء قوي وعروض ساحرة، مشيراً إلى أن كرة القدم ستكون الفائز الأول من النهائي التاريخي بين الأرجنتين وفرنسا الليلة، وأضاف: سيكون نهائياً عاطفياً بالأساس قبل كل شيء.

وعن رأيه حول منتخب أسود الأطلس، قال فاولر: منتخب المغرب كان مميزاً، لقد كتب التاريخ في مونديال قطر، لا أحد كان يتوقع ما فعله، سيظل إنجازاً تاريخياً واستثنائياً، وأثبت أن كرة القدم تتطور وليس هناك نتائج محسومة مسبقاً، وهذا شعور جيد ويخدم اللعبة.

مصير

وتابع قائلاً: استمتعت بمباريات كأس العالم، مستوى البطولة كان عالياً ولم تكن هناك فروقات كبيرة بين المنتخبات حتى أن دور المجموعات جاء متقارباً وحسم مصير المتأهلين في اللحظات الأخيرة، ما يؤكد أن كرة القدم تطورت ولم تعد كما كانت في السابق، يمكن القول إنها من أفضل النسخ على الإطلاق فنياً وتنظيمياً. المنتخب الإنجليزي لم يكن محظوظاً أمام فرنسا في ربع النهائي، وأعتقد أنه يملك فريقاً جيداً ومن أفضل الأجيال التي تعاقبت عليه، ما يبعث فينا الأمل أن المستقبل سيكون لمنتخب الأسود الثلاثة هو وجود مجموعة من اللاعبين الصغار القادرين على الذهاب بعيداً في النسخة المقبلة لكأس العالم، كنا نتمنى أن ينهي المنتخب الإنجليزي السنوات العجاف التي ابتعد فيها عن المنافسة على اللقب، بعد وصوله للمربع الذهبي في مونديال روسيا واقترابه منه في مونديال قطر، ما يؤكد أن مستواه في تقدم مستمر.

وأكد فاولر أن اختيار إقامة كأس العالم في فصل الشتاء كان صائباً، لأنه من الصعب لعب كرة القدم في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في فصل الصيف بسبب ارتفاع درجة الحرارة، وتابع: تم التخطيط لإقامة كأس العالم في الشتاء منذ فترة طويلة ولذلك جميع المنتخبات وحتى الجماهير كانوا مستعدين لهذه الخطوة التي أثبتت نجاحها.

توهج

وذكر فاولر أن ليفربول صاحب المركز السادس حالياً في الدوري الإنجليزي بـ22 نقطة سيستعيد مستوياته الحقيقية في النصف الثاني من الموسم، وتابع: الفريق يتطور بشكل مستمر، صحيح البداية لم تكن بالشكل المطلوب ولكن مع ارتفاع نسق المباريات سيصعد تدريجياً ضمن فرق المقدمة في الدوري الإنجليزي الممتاز، وبلا شك أنا واثق أنه بإمكانه أن يواصل توهجه في دوري أبطال أوروبا بالرغم من صعوبة المباراة أمام ريال مدريد في الدور الـ16.

وكشف فاولر عن أن علاقته مع دبي تمتد لسنوات طويلة منذ التسعينات عندما زارها للمرة الأولى وعلى مدار الأعوام الماضية تكررت زيارته لها في العديد من المناسبات، وأضاف: أعشق هذا المكان الرائع، لذا أحرص على قضاء أوقات كثيرة في دبي، إنها مدينة تتطور بشكل سريع وتتوافر بها كل مقومات الحياة السعيدة والآمنة. كما اعتبر روبي فاولر رحيل السنغالي ساديو ماني إلى بايرن ميونيخ خسارة كبرى لـ«الريدز»، وقال: لا يختلف اثنان عن الإضافة الكبيرة التي قدمها ماني لليفربول طوال مشواره مع الفريق.

 

96

يعتبر روبي فاولر واحداً من ألمع النجوم الذين تخرجوا من أكاديمية نادي ليفربول وأحد أفضل هدافيه التاريخيين، كما لعب لعدة أندية في الدوري الإنجليزي وهي ليدز يونايتد ومانشستر سيتي وكارديف سيتي وبلاكبيرن روفرز ولعب لمنتخب إنجلترا بين عامي 1996 و2002.

طباعة Email