29 يوماً على الانطلاق

مونديال 1934: أول لقب أوروبي.. ومصر تمثل العرب

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت النسخة الثانية لكأس العالم 1934 التي أقيمت في إيطاليا أول مشاركة عربية في تاريخ البطولة عن طريق منتخب مصر، كما سجلت هذه النسخة تحقيق القارة الأوروبية لأول لقب مونديالي بتوقيع منتخب «الآزوري»، وتم اختيار إيطاليا لاستضافة النسخة الثانية من كأس العالم لتكون الأولى في أوروبا في الاجتماع الذي أقيم في استوكهولم عاصمة السويد في 9 أكتوبر 1932، وفاز المنتخب الإيطالي على حساب السويد حيث إن الحكومة الإيطالية قررت تخصيص 3.5 ملايين ليرة إيطالية لدعم البطولة.

تصفيات مؤهلة

ويعد مونديال إيطاليا 1934 أول نسخة تعتمد خلالها تصفيات مؤهلة، بعدما قررت 32 دولة المشاركة في المسابقة، ولذلك قرر الاتحاد الدولي إقامة التصفيات لتأهيل 16 منتخباً للنهائيات ولكن أصبحت هذه النسخة الوحيدة في تاريخ كأس العالم التي غاب عنها حامل اللقب «الأوروغواي» الذي قرر مقاطعة البطولة بسبب مقاطعة الدول الأوروبية للمشاركة في البطولة الأولى التي استضافها في 1930، حيث شاركت أربعة فرق أوروبية فقط في كأس العالم 1930.

كما يعد مونديال إيطاليا 1934 الوحيد في تاريخ المسابقة الذي شهد خوض المنتخب المستضيف تصفيات التأهل وهي المرة الوحيدة التي يشارك فيها المستضيف في تصفيات التأهل.

وحصلت قارة أوروبا على 12 مقعداً من أصل 16 ومنحت باقي المقاعد للقارتين الأمريكيتين الشمالية والجنوبية «3 بطاقات» وبطاقة واحدة لقارتي آسيا وأفريقيا (بما في ذلك تركيا)، وضمت قائمة الدول المشاركة كلاً من فرنسا وألمانيا والنمسا وهنغاريا وهولندا وتشيكوسلوفاكيا وإيطاليا وبلجيكا ورومانيا وإسبانيا والسويد وسويسرا من أوروبا، والبرازيل والأرجنتين من أمريكا الجنوبية ومصر من أفريقيا وأمريكا من أمريكا الشمالية.

ولم تعتمد نسخة مونديال 1934 على تقسيم المنتخبات المشاركة إلى مجموعات، حيث تم اعتماد نظام خروج المغلوب بشكل مباشر، لتودع 8 منتخبات البطولة من المباراة الأولى وهي البرازيل والأرجنتين ومصر وأمريكا وفرنسا ورومانيا وهولندا وبلجيكا، وفي حال التعادل، يتم اللجوء إلى الأشواط الإضافية ثم إلى مباراة فاصلة إذا تواصلت النتيجة على حالها، وهو الأمر الذي حدث في مباراة إسبانيا وإيطاليا في الدور ربع النهائي، بعد أن تعادلا بهدف لمثله طيلة الأشواط الأصلية والإضافية للمباراة قبل أن تفوز إيطاليا بهدف نظيف في مباراة الإعادة.

وسجل مونديال إيطاليا 1934 تأهل 8 منتخبات من قارة أوروبا إلى ربع النهائي، وهي البطولة الوحيدة التي احتكرت فيها المنتخبات الأوروبية جميع مقاعد هذا الدور بتواجد النمسا، تشيكوسلوفاكيا، ألمانيا، المجر، إيطاليا، إسبانيا، السويد، وسويسرا.

تعادل

وتمت إعادة أول مباراة في تاريخ البطولة في ربع النهائي بين إيطاليا وإسبانيا بعدما انتهت المباراة الأولى بالتعادل 1 ـ 1 بعد تمديد الوقت، وأقيمت المباراة في أجواء عدائية حيث أدى العنف إلى إصابة الحارس الإسباني ريكاردو زامورا في المباراة الأولى مما جعله لا يشارك في المباراة الثانية المعادة وفازت إيطاليا بهدف نظيف.

وبلغت منتخبات إيطاليا والنمسا وتشيكوسلوفاكيا وألمانيا نصف النهائي للبطولة، وتغلب حينها المنتخب الإيطالي على نظيره النمساوي بهدف نظيف، في حين فازت تشيكوسلوفاكيا بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد على ألمانيا.

لقب إيطالي

وجمعت المباراة النهائية تشيكوسلوفاكيا وإيطاليا على الملعب الدولي في روما، وتمكن منتخب تشيكوسلوفاكيا من تسجيل الهدف الأول في المباراة عبر اللاعب أنطوان بيوك، في الدقيقة 71، قبل أن تتعادل إيطاليا عبر رايموندو أورسي، عند الدقيقة 81، ليحتكم الفريقان إلى أشواط إضافية.

وتمكن منتخب «الآزوري» من حسم اللقب عبر الأشواط الإضافية، بتسجيل الهدف الثاني عن طريق أنجيلو شيافيو، عند الدقيقة 95، لتتوج إيطاليا بأول ألقابها في كأس العالم.

طباعة Email