وصّف الحال

عندما قال عيسى جمعة:‏

‏«جيل الثمانينيات والتسعينيات..‏

لعبوا للاستمتاع..‏

والأجيال الحالية يلعبون ليستمتعوا..‏

بما يحصلون عليه من مال».‏

وصّف الحال، لمن يكتفي بالحلم.. ‏

ومن وصل للمونديال!‏

طباعة Email
تعليقات

تعليقات