خالد إسماعيل ومبخوت

خالد إسماعيل ومبخوت.. ‏

كأب يقود سيارة موديل 1990..‏

يحاول إقناع الابن أن موديل 2020.. ‏

لا تستحق الملايين!‏

وما للابن دخل ولا اختيار..‏

فالمشترون هم من تزايدوا.. ‏

ورفعوا الأسعار!‏

طباعة Email
تعليقات

تعليقات