شجنا وعجبا

.. ومما زادني شجنا وعجبا

وكدت بعقلي أطير للسحابَ

أن بعض الإداريين الرياضيين

يحلمون ويحلمون ويحلمون..!

ثم يتفاجؤون، أن أحلامهم..

ما هي إلا سراب..!

طباعة Email
تعليقات

تعليقات