العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وداعاً «طوكيو 2020» مرحباً «باريس 2024»

    صورة

    ودّع العالم أمس، دورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020»، في حفل مبسط، شهد عروضاً فنية ضوئية وموسيقية، على الملعب الأولمبي، ومن دون حضور جماهيري، وسلمت حاكمة طوكيو، يوريكو كويكي، العلم الأولمبي إلى رئيسة بلدية باريس، آن هيدالغو، لتنتقل شعلة النسخة 33 من الألعاب الأولمبية، إلى العاصمة الفرنسية، التي تستضيفها في عام 2024، وردد العالم «وداعاً طوكيو 2020»، ومرحباً «باريس 2024».

    وأعلن رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ، نهاية «الرحلة الأكثر تحدياً»، بعدما تأجلت الأولمبياد عاماً، وكانت تحت طائلة الإلغاء بسبب جائحة «كورونا»،

    وبات أولمبياد طوكيو، أول دورة ألعاب يتم تأجيلها العام الماضي، وكاد يصبح الأولمبياد الوحيد الذي يلغى في زمن السلم، مع تفاقم جائحة «كورونا» في كل أنحاء العالم.

    صدارة

    واختتمت المنافسات مع 13 ميدالية ذهبية، كان آخرها لصربيا في كرة الماء، فيما احتفظ العداء الكيني إليود كيبتشوغي بذهبية الماراثون، وانتزعت أمريكا صدارة جدول الميداليات من الصين، محققة 39 ذهبية، مقابل 38 ذهبية لـ «التنين الأصفر»، ويقف الأمريكيون في صدارة الترتيب منذ عام 1996، باستثناء أولمبياد بكين 2008، الذي هيمن فيه الصينيون على أرضهم. وكادت الصين تفعلها في طوكيو، لكن الولايات المتحدة قلبت النتيجة.

    وتوّجت سيدات الولايات المتحدة بلقب منافسات كرة السلة للمرة السابعة توالياً، بفوزهن على اليابان المضيفة 90 - 75، ونالت فرنسا البرونزية على حساب صربيا بطلة أوروبا وحاملة برونزية ريو 2016.

    وأحرزت سيدات أمريكا ذهبية الكرة الطائرة، على حساب البرازيل، بنتيجة 3 - صفر، فيما حصدت سيدات صربيا البرونزية، بفوزهن على كوريا الجنوبية بالنتيجة نفسها.

    تحطيم 3 أرقام

    شهد الملعب الأولمبي، تحطيم ثلاثة أرقام قياسية، الأول بوثبة عملاقة من الفنزويلية يوليمار روخاس (15.67 م)، والنروجي كارستن فارهولم، والأمريكية سيدني ماكلافلين، اللذين حطما رقمين عالميين بحوزتهما أصلاً، في سباق 400 م حواجز.

    طباعة Email