كريسبو: نرفض إقامة «كلاسيكو القرن» خارج الأرجنتين - البيان

نجم ريفر بليت السابق يكشف كواليس نهائي ليبرتادوريس لـ «البيان»:

كريسبو: نرفض إقامة «كلاسيكو القرن» خارج الأرجنتين

بوكا جونيورز وريفربليت ينتظران قمة الحسم 9 ديسمبر المقبل | البيان

لا يزال العالم يتابع تطورات أزمة كلاسيكو القرن، بين ريفر بليت وبوكا جونيورز الأرجنتينيين، بسبب إياب نهائي كأس كوبا ليبرتادوريس، بعد تأجيل المباراة لأجل غير مسمى، عقب أحداث الشغب التي صاحبت النهائي، وخلقت أزمة لا يعلم أحد متى وكيف ستنتهي، خاصة مع اقتراب إقامة كأس العالم للأندية «الإمارات 2018»، التي تقام في الفترة من 12 لغاية 22 ديسمبر المقبل، في ظل عدم تحديد هوية آخر المتأهلين، بطل أميركا الجنوبية، وما يصاحبها من تطورات، في ظل رفض نادي بوكا جونيورز، خوض النهائي، ومطالبته بمنحه اللقب مباشرة، ومعاقبة غريمه اللدود ريفر بليت، بالإضافة إلى مقترحات ظهرت في الأيام القليلة الماضية، عن إمكانية إقامة المباراة خارج الأرجنتين.

هيرنان كريسبو نجم الأرجنتين وهداف الأرجنتين ونادي ريفر بليت السابق، حرص من الإمارات، وخلال وجوده في العاصمة أبوظبي على مدار اليومين السابقين، على توجيه رسالة للعالم، بأنه لا مجال للخلافات، وأن صورة بلاده والكرة الأرجنتينية هي الأهم في المقام الأول، مطالبا اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول)، بإقامة إياب نهائي كأس ليبرتادوريس في الأرجنتين، وأنه القرار الصحيح، لإظهار الوجه الحقيقي لبلادهما، وتغيير الصورة السلبية أمام العالم بعد الأزمة الأخيرة. «البيان الرياضي» التقت «كريسبو» وكان الحديث التالي:

 

هرنان كريسبو مع الزميل محمد صادق

 

ماذا عن آخر تطورات نهائي كوبا ليبارتادوريس.. وكيف ترى ما حدث؟

نحن في انتظار قرار اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول)، لكني أعتقد أن القرار الصحيح، هو لعب المباراة في الأرجنتين، لأنه بلد يستحق، وكذلك جماهير كرة القدم، هي فرصة عظيمة لأن نظهر للعالم أفضل ما لدينا على صعيد التنظيم، وجماهير كرة القدم الحقيقية والعاشقة للعبة، لأن ما حدث جعلنا نظهر بشكل غير لائق، ولذلك نستحق أن نحاول مجدداً لإقامة المباراة على أرض الأرجنتين.

 

هل تعتقد أن الأجواء مهيأة لإقامة المباراة بعد ما حدث قبل الإياب في ملعب ريفر بليت «المونيمونتال»؟

ما حدث كان مخيباً للآمال ومحبطاً للغاية، وكما يعلم الجميع، الأجواء ليست طبيعية ومتأزمة، ولكن في الوقت نفسه، المسألة أكثر من مجرد مباراة في كرة القدم، وتمتد لصورة بلادنا الأرجنتين أمام العالم، لدينا رياضيون عظام أنجبتهم الأرجنتين، وأعتقد أنه حان الوقت لإظهار قدرتنا على تغيير تلك الصورة السلبية أمام العالم. وشخصياً، لا أريد إلقاء المسؤولية على أحد بعينه، أو اتهام جهة أو شخص معين، فما حدث قد حدث، وكلاعب سابق ومشجع حالي عاشق لكرة القدم، أشعر بالسوء والإحباط، ولكني متفائل بأن الفرصة ما زالت متاحة للمحاولة مجدداً، فالأرجنتين بلد جميل، وقادر على تنظيم أحداث كبرى، وليس فقط مباراة في كرة القدم، في الشهر الماضي، نظمنا الألعاب الأولمبية للشباب، وحققت نجاحاً كبيراً، يجب علينا المحاولة وتصفية الأجواء، وحينها سنظهر للجميع مباراة وكلاسيكو عظيم في كرة القدم.

 

من وجهة نظرك، كيف يمكن إقامة المباراة في الأرجنتين في الوقت الحالي، بسبب تفاقم الأزمة؟

بالنسبة لي، الأهم هو إقامتها في الأرجنتين، كما قلت، وبإمكاننا تحقيق ذلك، مباراة الذهاب خرجت بشكل جيد للغاية في ملعب «لابومبونيرا»، نحن ننتظر قرار «الكونميبول»، وآمل من كل قلبي أن نظهر بلادنا في أفضل صورة، وأعتقد أن جماهير الريفر الآن، أدركت أنها وقعت في خطأ فادح، كلف الجميع الأزمة الحالية.

 

اللقب مباشرة

قرار مسؤولي بوكا جونيورز بعدم رغبتهم في خوض مباراة الإياب، والمطالبة باللقب مباشرة؟ ماذا تقول؟

في بعض الأحيان، الأمور لا تتعلق بكرة القدم، وأفضل أن يكون الحديث عن كرة القدم في المقام الأول، بعض القرارات قد تتدخل فيها سياسة النادي، لا أريد أن أخوض كثيراً في مسألة قرار بوكا عدم خوض النهائي، أود الحديث عن الرياضة وعن شغف كرة القدم.

 

ما رأيك في الاقتراحات التي خرجت بإقامة المباراة خارج الأرجنتين؟

أحترم كل الدول التي أبدت رغبتها في استضافة الكلاسيكو، ومساعدتنا على تخطي الأزمة، ولكني أرى أن إقامتها في الأرجنتين، هو الحل الأسلم والأفضل.

 

هل من الممكن موافقة ريفر بليت على خوض المباراة على ملعب آخر غير ملعبه في الأرجنتين؟

أنا ولدت وعشت في ريفر بليت، وكمشجع للفريق، أفضل اللعب في ملعب الريفر بالطبع، ولكن بعد ما حدث، وكمواطن ومشجع أرجنتيني، أفضل أن تلعب في أي مكان في الأرجنتين، إذا تعذر إقامتها في ملعب الريفر.

 

حظوظ متساوية

من تعتقد قادر على الفوز باللقب، والتأهل لكأس العالم للأندية في الإمارات؟

كلا الفريقين لديهما نفس الفرص، رغم انتهاء الذهاب بالتعادل الإيجابي، الحظوظ تظل متساوية.

 

هل تعتقد أن نهائي كأس العالم للأندية، سيكون مثل العادة بين بطل أميركا الجنوبية وبطل أوروبا؟

أتمنى بالطبع أن يذهب اللقب لفريق من أميركا الجنوبية، الأمر عاطفي بعض الشيء بالنسبة لي، خاصة أن سولاري مدرب ريال مدريد، أحد أصدقائي المقربين، ولعبنا سوياً في إنتر ميلان الإيطالي.

 

بطل أوروبا سيطر على لقب مونديال الأندية في السنوات الأخيرة، كيف ترى ذلك؟

الآن الفجوة بالفعل كبيرة بين الأندية الأوروبية واللاتينية، ولكن الأمر ليس فقط يتعلق بكأس العالم للأندية، يجب علينا تقليص تلك الفجوة، من أبرز التحديات، القتال والتنافس بين كرة القدم اللاتينية ونظيرتها الأوروبية، وحان الوقت بالطبع لتقليص تلك الفجوة، ولكن الأمر يحتاج لعمل كبير وجاد.

 

العين البطل

ماذا عن مشاركة العين في كأس العالم للأندية كبطل للدوري الإماراتي، وكيف ترى حظوظه في البطولة؟

البطولة فرصة عظيمة لفريق العين، وأي فريق إماراتي، لإظهار نفسه والكرة الإماراتية بشكل جيد، والاحتكاك مع أندية قوية ولاعبين عالميين، وأهنئ نادي العين على تأهله وخوضه منافسات كأس العالم للأندية، ومثل هذه البطولات في غاية الأهمية لدولة الإمارات، من أجل تطوير كرة القدم.

 

رأيك في المنتخب الأرجنتيني في السنوات الأخيرة، خاصة بعد خسارة لقب المونديال 2014، والخروج من روسيا 2018، رغم وجود ميسي أفضل لاعبي العالم مع التانغو؟

لقد نسيت ما حدث في مونديال روسيا (ضاحكاً)، نحاول أن ننهض مجدداً، بعد الخروج من المونديال، وعدم تحقيق اللقب على مدار سنوات طويلة، حان الوقت للتغيير، والآن علينا أن نفكر في العودة مجدداً وبقوة، خاصة أن الأرجنتين تمتلك المواهب، والعديد من اللاعبين المميزين على مستوى العالم.

 

وهل تعتقد أن الأرجنتين تحتاج إلى هداف مثلك، أو مثل باتيستوتا؟

بالنسبة لي، ما فعلته أصبح من الماضي، ولذلك علينا أن ننظر للمستقبل، ما فعلته للأرجنتين خلال مشواري، أفخر به على المستوى الشخصي، ولكنه ماضٍ الآن، والمستقبل الأهم، وأن نبني منتخبا قوياً قادر على الفوز بالمونديال، بعد أن خسرنا آخر 3 نهائيات، واحد في كأس العالم 2014 أمام ألمانيا، ونهائيين في كوبا أميركا، هذا الوضع كان صعباً بالنسبة لنا ولاتحاد كرة القدم الأرجنتيني، بعد أن وقعنا في أخطاء كثيرة خلال السنوات الماضية.

 

رأي

الإمارات بلد رائع ويستحق الفخر بإنجازاته

كريسبو وبورديسور في ضيافة الإمارات | من المصدر

 

أبدى الثنائي هيرنان كريسبو ونيكولاس بورديسور، نجما ريفر بليت وبوكا جونيورز، إعجابهما بالإمارات، وما شاهداه من نهضة حضارية على المستويات كافة، وقال نيكولاس بورديسو: "الإمارات بلد رائع، وأجواؤه دافئة ومميزة، خاصة الحفاوة التي قوبلنا بها، هي ليست زيارتي الأولى للإمارات، حيث لعبت مع استوديانتس ضد برشلونة في نهائي مونديال الأندية في 2009، وأعتقد أن الإمارات تطورت كثيراً في غضون سنوات قليلة، وهي تمتلك بني تحتية عالمية، كما تشهد الكرة الإماراتية وجود لاعبين أجانب على مستوى عالٍ، وهو ما يسهم في تطورها، كما أن الإمارات تمتلك أشياء كثيرة، يحق لها أن تفخر بها، خاصة على مستوى تنظيم الأحداث الكبرى، والإمكانات العالية، وهو ما نفتقده بعض الشيء في الأرجنتين.

 

لقب

ميسي الأفضل ولا يتحمل المسؤولية بمفرده

أكد هيرنان كريسبو نجم التانجو وريفر بليت السابق، أن مواطنه الأرجنتيني ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم ولا أحد يختلف على ذلك، ولا يمكن أيضاً تحميله مسؤولية غياب الألقاب في ظل تواجده، الأمر يتعلق بالنهائيات وإذا خسرت النهائي ترى كل شئ بنظرة سلبية ولكن هذه هي كرة القدم والخسارة واردة، خسرنا كأس العالم بهدف في الدقائق الأخيرة، وكوبا أميركا بركلات الجزاء، بعض الأحيان تحتاج للحظ لمساعدتك وعلينا أن نؤمن أن لدينا منتخباً قوياً وبلداً عظيماً، والتحدي القادم سيكون في يونيو في كوبا أميركا للمحاولة مجدداً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات