مانشستر يونايتد يقلب الطاولة على السيتي ويصعد إلى المركز الثالث

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قلب فريق مانشستر يونايتد تأخره بهدف أمام ضيفه مانشستر سيتي إلى فوز 2 / 1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في الجولة العشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتقدم مانشستر سيتي بهدف سجله جاك جريليش في الدقيقة 60، وتعادل مانشستر يونايتد بهدف سجله برونو فرنانديز في الدقيقة 78 قبل أن يسجل ماركوس راشفورد هدف الفوز لمانشستر يونايتد في الدقيقة 82.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 38 نقطة في المركز الثالث، وتوقف رصيد مانشستر سيتي عند 39 نقطة في المركز الثاني.

وجاءت بداية المباراة متوسطة المستوى وتبادل الفريقان السيطرة على مجريات اللقاء ولكنهما فشلا في تشكيل أي خطورة حقيقية على المرميين باستثناء بعض المحاولات الهجومية التي أفسدها مدافعي الفريقين.

وبمرور الوقت استحوذ مانشستر سيتي على وسط الملعب واتخذه كقاعدة لشن هجماته بحثا عن إيجاد ثغرة في دفاع مانشستر يونايتد.

في المقابل اعتمد مانشستر يونايتد على تضييق المساحات وإغلاق كافة الطرق المؤدية إلى مرماه مع الاعتماد على شن الهجمات المرتدة وقتما تتاح الفرصة.

ورغم استحواذ مانشستر سيتي على الكرة إلا أن مانشستر يونايتد كان الأخطر، ففي الدقيقة 11 سدد برونو فرنانديز كرة قوية لكنها جاءت بعيدة عن المرمى.

بعدها انحصر اللعب في وسط الملعب مع وجود أفضلية لمانشستر سيتي من حيث الاستحواذ على الكرة.

وشهدت الدقيقة 34 أول هجمة خطيرة في اللقاء وكانت من نصيب مانشستر يونايتد عندما لعبت كرة طولية في الناحية اليسرى خلف مدافعي مانشستر سيتي ليخرج إديرسون مورايس، حارس مانشستر سيتي، في محاولة لإبعاد الكرة لكن ماركوس راشفورد راوغه وسدد الكرة إلا أن مانويل أكانجي تدخل في اللحظة وأبعد الكرة.

وفي الدقيقة 38 أهدر راشفورد فرصة تسجيل الهدف الأول لمانشستر يونايتد عندما استلم تمريرة بينية في الناحية اليسرى داخل منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية تصدى لها مورايس ببراعة.

ومر الوقت المتبقي من الشوط الأول بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهايته فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

ومع بداية الشوط الثاني، استمرت سيطرة مانشستر سيتي على مجريات اللقاء ولكن بدون تشكيل خطورة حقيقية على مرمى مانشستر يونايتد، الذي استمر في الاعتماد على طريقته الدفاعية وشن الهجمات المرتدة السريعة.

وتوالت محاولات مانشستر سيتي الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، وسط دفاع مستميت من لاعبي مانشستر يونايتد.

وأسفرت هجمات مانشستر سيتي عن تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 60 عندما مرر كيفين دي بروين كرة عرضية من الناحية اليمنى من داخل منطقة الجزاء ارتقى إليها جاك جريليش وقابلها بضربة رأس قوية إلى داخل المرمى.

بعد الهدف تخلى فريق مانشستر يونايتد عن حذره الدفاعي وبدأ مبادلة مانشستر سيتي للهجمات بحثا عن تعديل النتيجة.

وفي الدقيقة 78 سجل مانشستر يونايتد هدف التعادل عندما لعبت كرة طولية خلف المدافعين قابلها برونو فرنانديز بتسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء لحظة خروج إديرسون مورايس من مرماه.

وفي الدقيقة 82 سجل مانشستر يونايتد الهدف الثاني عندما مرر أليخاندرو جارناتشو كرة عرضية أرضية من داخل منطقة الجزاء من الناحية اليسرى قابلها ماركوس راشفورد بتسديدة إلى داخل المرمى.

كثف مانشستر سيتي من محاولاته الهجومية في محاولة لتسجيل هدف التعادل ولكنه فشل في اختراق دفاع مانشستر يونايتد لتمر الدقائق بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء بفوز مانشستر يونايتد 2 / 1.

طباعة Email