حراس المرمى.. كلمة السر في السوبر الإسباني

ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد 24 ساعة من تأهل ريال مدريد إلى نهائي كأس السوبر الإسباني بفضل التألق الواضح لحارس مرماه البلجيكي تيبو كورتوا، ارتدى حارس المرمى الألماني مارك أندري تير شتيجن حارس مرمى برشلونة عباءة الإجادة أيضا وقاد فريقه إلى النهائي نفسه.

وتألق تير شتيجن مع برشلونة خلال مباراته أمام ريال بيتيس مساء أمس الخميس، وتصدى الحارس الألماني لركلتي ترجيح ليفوز فريقه 4-2 على بيتيس بركلات الترجيح بعد انتهاء المباراة بالتعادل 2-2 في نصف نهائي كأس السوبر الإسباني بالعاصمة السعودية الرياض.

وكان كورتوا لعب الدور الأبرز في وصول ريال مدريد أمس الأول الأربعاء إلى نهائي كأس السوبر بعد التفوق على فالنسيا 4-3 بركلات الترجيح أيضا عقب انتهاء المباراة بالتعادل 1-1.

وبهذا، أصبح تير شتيجن وكورتوا كلمة السر في أن تشهد الرياض بعد غد الأحد مواجهة "كلاسيكو" مثيرة على لقب السوبر الإسباني.

وكان الاتحاد الإسباني لكرة القدم أعلن أن كورتوا هو أفضل لاعب في مباراة ريال مدريد وفالنسيا، كما أشار الاتحاد في تقريره عن المباراة الثانية بالمربع الذهبي إلى أن "ركلات الترجيح وتير شتيجن قادا برشلونة لنهائي السوبر".

وبرغم تألق برشلونة بقيادة مهاجمه البولندي روبرت ليفاندوفسكي في معظم فترات المباراة، لم ينجح الفريق في الحفاظ على تقدمه بالهدف الذي سجله ليفاندوفسكي في الشوط الأول واستقبلت شباكه هدف التعادل قبل نحو ربع ساعة من نهاية الوقت الأصلي في مباراة الأمس لتتجه المباراة نحو الوقت الإضافي الذي شهد هدفا لكل فريقه ليحتكما إلى ركلات الترجيح.

وبرهنت ركلات الترجيح على حالة التألق التي يمر بها تير شتيجن، وأن المباراة النهائية بين الفريقين بعد غد الأحد ستشهد مواجهة من نوع خاص بين حارسي المرمى كورتوا وتير شتيجن في صراع قطبي الكرة الإسبانية على أول ألقاب الموسم الحالي.

طباعة Email