الإصابات تزعج ريال مدريد قبل نهائي السوبر الإسباني

ت + ت - الحجم الطبيعي

رغم اجتيازه عقبة فالنسيا في الدور نصف النهائي لمسابقة كأس السوبر الإسباني لكرة القدم، واصلت الإصابات مطاردتها لفريق ريال مدريد حامل لقب المسابقة وبطل الدوري الإسباني.

وبات ريال مدريد مهددا بخوض نهائي السوبر الإسباني يوم الأحد المقبل في غياب عدد من عناصره المهمة بعدما ضاعفت المباراة أمام فالنسيا من حدة الإصابات في صفوف الفريق.

وبرغم الفارق الكبير بين الفريقين في جدول الدوري الإسباني والمستوى الذي ظهر به كل منهما في الدوري المحلي هذا الموسم، احتاج ريال مدريد إلى الوقت الإضافي وركلات الترجيح من أجل اجتياز عقبة فالنسيا في نصف نهائي كأس السوبر الإسباني على استاد "الملك فهد" الدولي بالعاصمة السعودية الرياض.

وبعد التعادل 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي، فاز ريال مدريد 4-3 بركلات الترجيح ليتأهل إلى نهائي السوبر الذي يلتقي فيه الفائز من مباراة برشلونة وريال بيتيس اللذين يلتقيان اليوم في المواجهة الأخرى بنصف نهائي كأس السوبر.

وقبل خوض مباراة الأمس، عانى ريال مدريد من إصابة لاعبيه ديفيد ألابا وأوريلين تشواميني.

ولكن مباراة الأمس ضاعفت من أزمة الإصابات في صفوف الفريق حيث خرج إدوارد كامافينجا بين الشوطين مصابا وتبعته إصابة كل من إيدر ميليتاو ولوكاس فاسكيز لتصبح هذه الإصابات تحديا إضافيا يواجه الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد قبل مباراة نهائي السوبر.

وبعيدا عن الإصابات، منح البلجيكي تيبو كورتوا حارس مرمى الفريق قدرا كبيرا من الاطمئنان لزملائه وللمدرب أنشيلوتي قبل نهائي السوبر حيث ظهر الحارس بمستو متميز في مواجهة فالنسيا ولعب دورا بارزا في اجتياز فريقه لنصف النهائي.

كما نجح المهاجم الفرنسي المخضرم كريم بنزيما في تسجيل الهدف الوحيد لريال مدريد وعادل إنجازا للأرجنتيني ليونيل ميسي المهاجم السابق لبرشلونة؛ حيث أصبح ثاني لاعب في تاريخ البطولة يهز الشباك في 5 مباريات متتالية.

وهز بنزيما الشباك في هذه المباريات بواقع هدف واحد في كل مباراة فيما أحرز ميسي 8 أهداف في المباريات الخمس.

طباعة Email