ديبالا يأمل في التعافي قبل مونديال قطر

ت + ت - الحجم الطبيعي

يحتفظ مهاجم روما الإيطالي الدولي الأرجنتيني باولو ديبالا بفرصة خوض نهائيات كأس العالم المقررة في قطر من 20 تنوفمبر إلى 18 ديسمبر المقبلين على الرغم من إصابته في الفخذ الأيسر، حسب ما عُلم الأربعاء من مصدر مطلع على الملف.

وأكد المصدر لوكالة فرانس برس أن التصوير بالرنين المغناطيسي الذي أجري الأربعاء، أكد إصابة صانع الألعاب الأرجنتيني البالغ من العمر 28 عاما في عضلة الفخذ، مؤكدا معلومات لوسائل الإعلام الإيطالية.

وأصيب ديبالا الأحد خلال تسجيله ركلة جزاء في المباراة ضد ليتشي (2-1). وخرج بعد الهدف الذي ضمن الفوز الصعب لفريقه، وسط كآبة مقلقة قبل شهر ونصف الشهر من أول مباراة للأرجنتين في كأس العالم في 22 نوفمبر.

ولم يذكر نادي العاصمة طبيعة إصابة مهاجمه أو المدة المقدرة لغيابه والتي أشارت وسائل الإعلام الإيطالية إلى أنها ستكون لمدة شهر على الأقل.

وتطرقت صحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" إلى "حوالي خمسة أسابيع"، و"سكاي سبورت" إلى "بين ستة وثمانية أسابيع"، وهي فترات تشكل تهديدًا لإمكانية خوض ديبالا لكأس العالم.

وأكد المصدر المطلع على الملف لوكالة فرانس برس أنه إذا كان ديبالا يملك فرصة ضئيلة للعودة إلى اللعب مع ناديه قبل إيقاف الدوري الإيطالي في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر، فإن "كأس العالم تظل هدفا قابلا للتحقيق بالنسبة للاعب".

وكان المدرب البرتغالي لروما جوزيه مورينيو أدلى بتصريح غير مطمئن عن حالة ديبالا الأحد عقب المباراة ضد ليتشي، مشيرا إلى أن الأرجنتيني (34 مباراة دولية، 3 أهداف) كان في حالة "سيئة، حتى لا نقول، سيئة جدا".

وتخوض الأرجنتيني مباراتها الأولى في المونديال ضد السعودية في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة في 22 نوفمبر، ثم تلتقي مع المكسيك في 26 منه، وبعدها وبولندا في 30 من الشهر ذاته.

طباعة Email