المنشطات تهدد مشاركة نجم منتخب السنغال في كأس العالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

باتت مشاركة النجم السنغالي كيتا بالدي في مونديال قطر 2022 محفوفة بالمخاطر بعد إيقافه حتى 5 ديسمبر، حسبما أعلن ناديه الجديد سبارتاك موسكو الروسي.

ووقّع بالدي (27 عاماً) عقداً لثلاث سنوات مع الفريق الروسي الشهر الماضي، بعدما أمضى الموسم الأخير في صفوف كالياري الإيطالي.

وكتب سبارتاك في بيان أن بالدي "أُوقف من قبل وكالة مكافحة المنشطات الإيطالية حتى 5 ديسمبر لانتهاك إجرائي خلال عملية تفتيش للكشف عن المنشطات عندما كان يلعب في صفوف كالياري".

ولم يوضح النادي الروسي نوع المخالفة، لكنه قال إنه لم يكتشف أي مادة محظورة في العينة المختبرة.

وحسب سبارتاك، لن يكون بالدي قادراً على استئناف التمارين، حتى ثلاثة أسابيع قبل انتهاء فترة إيقافه، بحسب انظمة الاتحاد الدولي (فيفا).

وأحرز اللاعب المولود في إسبانيا كأس أمم إفريقيا مع السنغال في فبراير الماضي، لكن الايقاف قد يبعده عن تشكيلة "أسود التيرانغا" المشاركين في كأس العالم بدءاً من 20 نوفمبر.

وتلتقي السنغال هولندا في 21 نوفمبر ضمن المجموعة الأولى، قبل مواجهة قطر المضيفة والإكوادور.

وايقاف بالدي سيبعده عن النهائيات العالمية حتى الدور ربع النهائي، علماً أن المهاجم الدولي حمل ألوان لاتسيو الإيطالي وموناكو الفرنسي الذي أعاره إلى انتر وسامبدوريا الإيطاليين، قبل التوجه إلى كالياري في 2021.

كلمات دالة:
  • كيتا بالدي ،
  • منتخب السنغال،
  • كأس العالم 2022
طباعة Email