هالاند ونيمار وليفاندوفسكي.. سباق الحذاء الذهبي يبدأ مبكرا

ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد سيطرة البولندي روبرت ليفاندوفسكي على جائزة الحذاء الذهبي في الموسمين الماضيين، أكدت الجولات الأولى من بطولات الدوري في أوروبا أن الموسم الحالي سيشهد سباقا محتدما على الجائزة بين عدد من اللاعبين وأنه قد لا يحسم إلا في نهاية الموسم.

وشهدت الجولات الأولى من بطولات الدوري المحلية في أوروبا تألق العديد من المهاجمين وغزارة تهديفية في عدد من البطولات لترتفع حدة الإثارة مبكرا ويبدأ السباق على لقب الهداف الأبرز في القارة الأوروبية لهذا الموسم وجائزة الحذاء الذهبي.

وكان ليفاندوفسكي قد استحوذ على الجائزة في الموسمين الماضيين من خلال مسيرة متميزة للغاية مع فريقه السابق بايرن ميونخ الألماني حيث أحرز 41 هدفا في موسم 2020 - 2021 محطما الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في موسم واحد بالدوري الألماني، والذي كان مسجلا باسم الأسطورة جيرد مولر منذ 4 عقود.

وحافظ ليفاندوفسكي على الجائزة في الموسم الماضي بتسجيل 35 هدفا في الدوري الألماني.

وتبدو الفرصة سانحة بقوة أمام ليفاندوفسكي للدفاع عن الجائزة في الموسم الحالي مع البداية القوية التي قدمها مع فريقه الجديد برشلونة حيث سجل 6 أهداف في أول 5 مباريات له مع الفريق في الدوري الإسباني.

ويضاعف من فرص ليفاندوفسكي أن الدوري الإسباني يضم 20 فريقا ما يجعل المسابقة تتضمن 38 جولة بزيادة 4 جولات عن الدوري الألماني الذي يضم 18 فريقا فقط.

وبرغم هذا ، يواجه ليفاندوفسكي منافسة شرسة على الجائزة منذ بداية الموسم في ظل وجود مهاجمين أصحاب قدرات تهديفية متميزة سواء في الدوري الإنجليزي أو في بطولات دوري أخرى؛ وفي مقدمتهم النرويجي إيرلنج هالاند والبرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي.

وخلال الجولات الستة الأولى من الدوري الإنجليزي ، قدم هالاند بداية استثنائية مع فريقه الجديد مانشستر سيتي ، وأحرز 10 أهداف ليتصدر قائمة هدافي المسابقة بفارق 4 أهداف أمام ألكسندر ميتروفيتش مهاجم فولهام فيما تضم البطولة هدافين مميزين آخرين مثل هاري كين الذي سجل 5 أهداف حتى الآن.

كما سطع النجمان البرازيلي نيمار والفرنسي مبابي في الدوري الفرنسي هذا الموسم وأحرزا 15 من 25 هدفا سجلها الفريق في أول 7 جولات هذا الموسم بواقع 8 أهداف لنيمار و7 لمبابي.

وفي إيطاليا، تصدر ماركو أرناوتوفيتش مهاجم بولونيا قائمة الهدافين برصيد 6 أهداف بعد 6 جولات فقط من المسابقة ، ولكن المنافسة الأقوى على لقب هداف المسابقة وعلى الدخول في سباق الحذاء الذهبي قد تأتي من دوشان فلاهوفيتش الذي ظهر بشكل مميز حتى الآن في هجوم يوفنتوس وإن أحرز 4 أهداف فقط.

وبعد رحيل ليفاندوفسكي وهالاند عن الدوري الألماني خلال الميركاتو الصيفي، قدم جمال موسيالا لاعب وسط بايرن ميونخ وكريستوفر نكونكو مهاجم لايبزج بداية قوية في الموسم الحالي وسجل كل منهما 4 أهداف، لكن صدارة هدافي المسابقة بعد الجولات الـ6 الأولى كانت لنيكلاس فولكروج لاعب فيردر بريمن وشيرالدو بيكر بخمسة أهداف لكل منهما.

وفي هولندا ، يشتعل الصراع على صدارة الدوري الهولندي بين كودي جاكبو /7 أهداف/ مهاجم آيندهوفن وزميله تشافي سيمونز /6 أهداف/ وستيفن بيرجوين /6 أهداف/ .

ولكن فرص الهدافين في بطولات مثل الدوري الهولندي والبرتغالي تبدو أضعف من نظيرتها لدى هدافي الدوريات الـ5 الكبرى /إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا وفرنسا/ نظرا لنظام النقاط الذي يعتمد عليه تصنيف المتنافسين على الجائزة منذ موسم 1996 - 1997 والذي لا يعتمد على عدد الأهداف وإنما على نظام نقاط طبقا لعدد الأهداف مع قوة الدوري وترتيبه في تصنيف "المعامل" الأوروبي.

ويمنح نظام النقاط المتبع منذ ربع قرن نقطتين إلى اللاعب عن كل هدف يسجله طالما كان من بين الدوريات الـ5 الكبرى في أوروبا، مقابل 1.5 نقطة عن كل هدف للاعب الذي ينشط في الدوريات ذات الترتيب من 6 إلى 22 في تصنيف "المعامل" ، ويقل حافز النقاط إلى نقطة واحدة عن كل هدف يسجله اللاعب في بطولة دوري تحتل أي من المراكز التالية في التصنيف.

ويستحوذ الأرجنتيني ليونيل ميسي على الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بجائزة الحذاء الذهبي برصيد 6 جوائز كانت جميعها مع برشلونة الإسباني قبل انتقاله إلى باريس سان جيرمان الفرنسي.

ويأتي البرتغالي كريستيانو رونالدو ثانيا برصيد 4 ألقاب توج بأولها مع مانشستر يونايتد وبالألقاب الثلاثة الأخرى مع ريال مدريد الإسباني.

ولا يزال رونالدو واحدا من لاعبين اثنين فقط توجا بالجائزة من خلال بطولتي دوري مختلفتين حيث يشاركه الأوروجوياني لويس سواريز في هذا بعدما فاز بالجائزة مع ليفربول الإنجليزي، وبرشلونة الإسباني.

ومنح ميسي لبرشلونة الرقم القياسي لعدد مرات فوز لاعبي الفريق بجائزة الحذاء الذهبي حيث فاز لاعب برشلونة بالجائزة 8 مرات مقابل 4 لكل من ريال مدريد وبايرن ميونخ.

طباعة Email