بلد جديد مرشح لاستضافة كأس العالم للأندية

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت تقارير صحفية، أن هناك احتمالية لإقامة النسخة الجديدة من بطولة كأس العالم للأندية بالولايات المتحدة الأمريكية.

وبحسب صحيفة "آس" الإسبانية، فإن أمريكا مرشحة بقوة لاستضافة مونديال الأندية، خلال شهر فبراير 2023، بعدما فقدت الصين قوتها للظفر باحتضان منافسات البطولة، حسبما أكدت الصحيفة.

وأشارت الصحيفة إلى أن مباراتي ريال مدريد بطل أوروبا، بالدور نصف النهائي والنهائي من كأس العالم للأندية من المتوقع إقامتهما في الفترة من 6 وحتى 12 فبراير المقبل، بما لا يتعارض مع موعد مباريات ذهاب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا، التي ستقام يومي 14 و15 من الشهر ذاته.

وأوضحت الصحيفة، أن احتمالية حدوث أزمة بسبب المواعيد تتمثل في تأهل ريال مدريد لنصف نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا، الذي من المقرر إقامته أحد يومي 8 و9 فبراير المقبل، مشيرة إلى أن الاتحاد الإسباني لكرة القدم سيتعين عليه وقتها تعديل مواعيد هذا الدور.

يأتي ذلك في الوقت الذي لم يكشف فيه الاتحاد الدولي لكرة القدم، مصير بطولة كأس العالم للأندية سواء بإقامتها أو إلغائها، بسبب مونديال المنتخبات 2022 الذي تستضيفه قطر خلال نوفمبر وديسمبر المقبلين، وزاد "فيفا" الغموض حول مصير البطولة بسبب عدم الجدية في مراسلاته للأندية أبطال القارات المختلفة، فيما يتعلق بمواعيدها.

وكانت صحيفة "أوليه سبورت" الأرجنتينية، أكدت في وقت سابق أن الصين أبدت تمسكها باستضافة كأس العالم للأندية، مثلما كان مقرراً من قبل، وذلك بعد انحسار أزمة "كوفيد 19" في شرق آسيا.

وأكدت الصحيفة الأرجنتينية أن اليابان أيضاً أبدت رغبتها في استضافة مونديال الأندية، لاسيما وأنها كانت قد تنازلت عن استضافة النسخة الماضية بسبب ظروف جائحة كورونا، وعلى أثر ذلك تولت دولة الإمارات استضافتها.

وكان من المفترض إقامة بطولة كأس العالم للأندية 2022 في الصين بين يونيو ويوليو الماضيين، ولكن تم تأجيلها إلى أجل غير مسمى بسبب ازدحام روزنامة "فيفا".

يذكر أن النسخة الأخيرة التي أقيمت بالإمارات حققت نجاحًا كبيراً، وتوج بلقبها نادي تشيلسي الإنجليزي.

كلمات دالة:
  • كأس العالم للأندية،
  • الصين،
  • اليابان،
  • أمريكا
طباعة Email