بعد تعرضها للخيانة .. نقل شاكيرا إلى المستشفى وبيكيه يعانقها

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت مجلة "HOLA" الإسبانية، تفاصيل أزمة صحية تمر بها المطربة العالمية شاكيرا، في ظل ما يتردد عن تعرضها للخيانة من قِبل لاعب نادي برشلونة الإسباني جيرارد بيكيه.

وذكرت المجلة، عبر موقعها الإلكتروني، أنه "يوم السبت الماضي، 28 مايو، حوالي الساعة الخامسة عصرًا، عانت المغنية من أزمة قلق واضطرت، على إثرها تم نقلها بسرعة إلى عيادة تيكنون في برشلونة".

ونشرت المجلة صورة لسيارة إسعاف بالقرب من منزل الثنائي في برشلونة، على الجانب الأيمن من الطريق، بينما سيارتا المغنية ولاعب كرة القدم على اليسار.

وبحسب ما أفاد شهود عيان للمجلة، فإن شاكيرا كانت داخل سيارة الإسعاف متوترة للغاية، غير قادرة على التوقف عن البكاء، فيما شوهد بيكيه متأثرًا أيضًا.

وحسب المجلة، طلبت المغنية من الأطباء الذين كانوا يحاولون تهدئتها أن يأخذوها إلى عيادة تكنون، وهي نفس العيادة التي أنجبت فيها طفليها "ساشا وميلانو".

والدة شاكيرا، نيديا ديل كارمن ريبول تورادو، شوهدت أيضًا مستاءة للغاية.

وعانق بيكيه "شاكيرا"، قبل أن يتوجهوا جميعًا إلى العيادة في سيارتين، إحداهما معه، والأخرى مع والدة شاكيرا وأقارب آخرين.

أشارت المجلة إلى أنه من غير المعروف لديها ما إذا كان لأزمة شاكيرا الصحية علاقة باللحظة الصعبة التي يُزعم أن الزوجين يمرا بها، والتي أحدثت ثورة في وسائل الإعلام والشبكات الاجتماعية منذ يوم الأربعاء.

وبحسب ما نشرته مواقع عالمية، فإن المغنية الكولومبية رأت زوجها مع أخرى، وأرادت الانفصال بعد 12 عامًا من العلاقة وطفلين، وبالفعل انفصلا، على الأقل جسديًا، لأن مدافع برشلونة يعيش في شقته القديمة في شارع مونتانير في برشلونة.

 

طباعة Email