وفاة أرملة أفضل حارس مرمى في التاريخ

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

توفيت فالنتينا ياشينا أمس الثلاثاء أرملة حارس مرمى نادي دينامو موسكو ومنتخب الاتحاد السوفيتي السابق الأسطورة ليف ياشين، عن عمر ناهز 91 عاما، وفقا لوكالة "تاس" الروسية للأنباء.

وقدمت فانتينا ياشينا في منتصف شهر أبريل الماضي، جائزة تذكارية لحارس مرمى دينامو موسكو الحالي، أنطون شونين، بعد دخوله في نادي الأسطورة ليف ياشين، الذي يضم حراس مرمى حافظوا على نظافة شباكهم في 100 مباراة أو أكثر.

وعاش ليف ياشين وفالنتينا معا نحو 35 عاما، حيث تزوجا في 31 ديسمبر 1954، وتوفي الأسطورة ياشين الوحيد المتوج من بين حراس المرمى بالكرة الذهبية، في 20 مارس 1990.

ويعد ليف ياشين (1929-1990) أحد أشهر حراس المرمى في العالم عبر العصور، وهو الحارس الوحيد في التاريخ، الذي حصل على جائزة الكرة الذهبية لأفضـل لاعب في أوروبا، التي احتكرها المهاجمون وبدرجة أقل لاعبو خط الوسط والدفاع، إضافة إلى جائزة أفضل حارس للقرن الماضي، من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وحصل ليف ياشين، الذي أطلق عليه ألقاب عدة بسبب نجوميته، منها: العنكبوت الأسود والفهد الأسود، والأخطبوط، على الميدالية الأولمبية الذهبية في العام 1956 في ملبورن، مع منتخب الاتحاد السوفيتي، ولقب بطل النسخة الأولى لمسابقة كأس الأمم الأوروبية 1960، في فرنسا، إضافة إلى برونزية بطولة كأس العالم 1966، في إنجلترا، ولعب العنكبوت الأسود 75 مباراة مع منتخب بلاده لم يدخل مرماه سوى 70 هدفـا.

وتوج العنكبوت ياشين، الذي دافع عن عرين فريق دينامو موسكو الروسي، في الفترة ما بين العامين (1950 و1971)، خمس مرات لقب بطل دوري الاتحاد السوفيتي، وبطل كأس الاتحاد السوفيتي في العام 1953، واختير أفضل حارس للمرمى 3 مرات، في الأعوام (1960، 1963، 1966).

طباعة Email